حداد: نسعى لتعزيز المصادر الرحيقية لنحل العسل

حداد: نسعى لتعزيز المصادر الرحيقية لنحل العسل

نحل العسل

أكد مدير عام المركز الوطني للبحوث الزراعية الدكتور نزار حداد أهمية إدخال أصناف أخرى من نباتات الكينا والتي تتميز بأوقات إزهار مختلفة وتغطي مختلف فصول العام في ظل شح مصادر الرحيق الذي يعتبر غذاء للنحل.

وبحسب بيان للمركز، أشار حداد خلال لقائه نحالين من مختلف مناطق المملكة، الى أن المركز يعكف على النهوض بقطاع النحل من خلال إيجاد مصادر لرحيق نحل العسل، موضحا أن المركز ادخل عام 2000 حوالي 49 صنفا من أشجار الكينا لانتخاب أصناف تتكيف مع مختلف الظروف البيئية، ولها احتياجات مائية منخفضة مقارنة مع صنف الكينا المتعارف عليه والمنتشر اصلا في المملكة.

وبين أن هناك عددا من المواقع في العديد من مناطق المملكة استطاع المركز وبالتعاون مع وزارة الزراعة تحديدها لجعلها محطات لقطاع النحل لتميزها بالرحيق العالي، وتعدد مواسم إزهارها، ومقاومتها للجفاف.

وقال، ان المركز يعكف على انتخاب ونشر أصناف من النباتات المحلية من الخروب والسدر واليسر (المورينغا) من خلال مد جسور التعاون والتشبيك مع النحالين، حيث وزع المركز العديد من هذه الأشجار على مربي النحل، كما وزع عليهم اشجار الكينا.

وأشارت مدير مديرية بحوث النحل المهندسة بنان الشقور إلى دور النحل في تلقيح النباتات وأهمية تعزيز مراعي نحل العسل لتوفير المصادر الرحيقية للنحل على مدار العام، مؤكدة ديمومة التعاون مع النحالين للنهوض بقطاع النحل في الأردن.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *