حملة إعلامية وإلكترونية للمطالبة بتبادل أسرى مع المتسلل الصهيوني للأردن

ينظم ناشطون أردنيون حملة تضامنية مع الأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال تحت عنوان “الأسرى الاردنيون في خطر” وذلك استجابة لنداء الأسرى  في سجون الاحتلال الصهيونية المطالبة بعدم الإفراج عن المتسلل الصهيوني إلا بتحرير أسرانا الأردنيين، كما جاء في الدعوة التي نشرها الناشطون.

وقالت شيرين نافع وهي أحدى القائمين على الحملة: “أننا كناشطين يقع على عاتقنا مسؤولية نصرة الأسرى ومساندتهم خاصة بعد رسالتهم الموجعة لنا والتي طالبوا فيها التحرك والضغط على الحكومة لاستثمار فرصة تاريخية قد لا تتكرر وهي المتسلل الصهيوني (كوتوف)  الذي نطالب الحكومة استخدامه كورقة ضغط على الكيان الصهيوني في صفقة تبادل مشرفة تُحرر جميع أسرانا وتكشف مصير مفقودينا وتسلمنا جثامين شهدائنا”.

وأضافت نافع: “سيكون هناك حملة إعلامية و عاصفة إلكترونية يوم الخميس على هاشتاغ #بدنا_تبادل وقمنا بتحضير مجموعة من المواد التي تخدم حملتنا “.

يذكر أن الأسرى الأردنيين أرسلوا رسالة من سجون الاحتلال طالبوا فيها إجراء تبادل أسرى لتحريرهم من سجون الاحتلال الصهيونية.

(البوصلة)

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *