رئيس ديوان الخدمة المدنية يلتقي مجلس نقابة الصحفيين

قال رئيس ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر، إن اللجنة الوطنية المشكلة لغايات تعديل ومراجعة نظام ديوان الخدمة المدنية وبتوجيه من الحكومة تضم في عضويتها رئيس مجلس النقباء، وذلك تعزيزاً لمفهوم التشاركية بين الديوان والمؤسسات والدوائر الحكومية، وخاصة التي كانت تطبق أنظمة خاصة بها قبل انضمامها لنظام الخدمة المدنية؛ حرصاً على مرونة النظام وانسجامه مع خصوصية الوظائف في هذه المؤسسة.

وبين الناصر خلال لقائه اليوم الاثنين، مجلس نقابة الصحفيين في مقر النقابة، أن الديوان قام سابقاً وضمن توجهات الحكومة للاهتمام بالصحفيين بإدخال الصحافة كمهنة على نظام الخدمة المدنية وفقا لأحكام تعديلات الفقرة (ب) من المادة 17 من النظام الأصلي اعتباراً من العام 2014، مشيراً إلى أن اللجنة الوطنية ستقوم بدراسة آلية اعتماد العلاوات الفنية للوظائف الصحفية حسب طبيعة كل منها وبما يتناسب معها.

وقال إن الديوان سيقوم بالتنسيق مع نقابة الصحفيين لغايات اعتماد مسميات وظيفية وتصنيفات خاصة بوظائف الصحفيين العاملين في المؤسسات الإعلامية الحكومية وذلك لغايات تحفيز العاملين في القطاع العام ورفع سوية الأداء في هذه المؤسسة.

بدوره، طالب نقيب الصحفيين الزميل راكان السعايدة بضرورة العمل على تحسين أوضاع الصحفيين العاملين في القطاع العام من خلال رفع علاوة المهنة ومنح الزملاء المصورين الصحفيين العلاوة وأن يكون هناك مراجعة شاملة لنظام ديوان الخدمة المهنية والأخذ بعين الاعتبار تحسين أوضاع الزملاء الصحفيين العاملين في وكالة الأنباء الأردنية (بترا) ومؤسسة الإذاعة والتلفزيون واعتماد المسميات الوظيفية لهم والمنصوص عليها في قانون النقابة.

وبين أن مجلس النقباء قدم اقتراحاً للديوان وشكل لجنة لمتابعة الموضوع، داعياً الديوان إلى الأخذ بتوصيات اللجنة.

وحضر اللقاء أعضاء مجلس النقابة؛ زين خليل، علي فريحات، فيصل بصبوص، خالد القضاة وهديل غبون.

(البوصلة)

هـ/7

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *