رئيس روسنفت: هجمات السعودية تؤثر على دور المملكة كمورد موثوق فيه للنفط

أكد الرئيس التنفيذي لروسنفت الروسية إيغور سيتشن أن هجمات سبتمبر/أيلول الماضي على أصول نفطية سعودية، التي أوقفت مؤقتا نحو نصف إنتاج المملكة من النفط؛ أوجدت دافعا لإعادة النظر في دور السعودية كمورد موثوق فيه بشكل كامل للنفط.

وقال سيتشن -خلال مؤتمر اليوم الخميس- إن الفقدان المفاجئ للإنتاج “يعطي دون أدنى شك دافعا لإعادة النظر في دور السعودية كمورد للنفط يعول عليه”.

وتعرضت منشأتين نفطيتين تابعتين لعملاق النفط السعودي “أرامكو” إلى هجمات منتصف سبتمبر/أيلول الماضي، وخفضت مؤقتًا إنتاج المملكة إلى النصف.

وأضاف سيتشن أن الهجمات على البنية التحتية النفطية السعودية أوقفت مؤقتا ما لا يقل عن نصف إنتاج المملكة النفطي.

وتابع أن “الولايات المتحدة هي المنظم الوحيد لسوق النفط العالمية اليوم”، وأوضح أن أميركا بفضل عقوباتها، أصبحت المستفيد الرئيسي من السوق الأوروبية.

وقال الرئيس التنفيذي لروسنفت إن ثلث احتياطات النفط العالمية وخمس الإنتاج العالمي يخضع لعقوبات أميركية، في حين توقع نمو الطلب على النفط في 2020.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *