/
/
راصد: 100 توصية قدمها النواب خلال أزمة كورونا

راصد: 100 توصية قدمها النواب خلال أزمة كورونا

مجلس النواب

أظهر تقرير أصدره مركز الحياة – راصد، أن مجلس النواب قدم خلال جائحة فيروس كورونا المستجد، 48 سؤالا نيابيا قدمت من قبل 14 برلماني وبرلمانية، بلغت نسبة الإجابة عليها 35% من مجموع الأسئلة.

وأضاف التقرير، الذي يأتي ضمن برنامج مراقبة أداء البرلمان لاستعراض أداء البرلمان خلال الجائحة، وامتدت فترة التقرير من مطلع شهر آذار/ مارس الماضي، وحتى نهاية شهر حزيران/ يونيو، أنه تم توزيع الأسئلة حسب محاورها الرئيسية.

وبين التقرير أن المحور الإداري حاز على 63% من مجموع الأسئلة المقدمة، تلاها الأسئلة المتعلقة بمحور السياسات الخارجية والمالية بنسبة وصلت إلى 5% من مجموع الأسئلة، وعلى صعيد الجهات التي وجهت لها الأسئلة تظهر النتائج أن وزارة الصحة كانت الجهة الأكثر استقبالاً للأسئلة النيابية بعدد أسئلة وصل إلى 12 سؤالاً، تلتها وزارة المالية بـ 5 أسئلة نيابية.

وفيما يتعلق بأداء اللجان الدائمة، يبين التقرير أن لجان المجلس عقدت ما مجموعه 17 اجتماعا خلال جائحة كورونا، حيث عقدت لجنة الاقتصاد والاستثمار ولجنة فلسطين 3 اجتماعات لكل منها، فيما عقدت لجنة التعليم والشباب ولجنة الشؤون الخارجية ولجنة العمل والتنمية ولجنة المرأة وشؤون الأسرة اجتماعين لكل منهم، فيما لم تعقد 5 لجان نيابية دائمة أي اجتماع خلال جائحة كورونا.

وتتبع فريق إعداد التقرير البيانات والتصريحات الصحفية التي صدرت خلال فترة الجائحة، حيث تبين أن عددها وصل إلى 76 تصريح وبيان، 66% منها صدروا من رئيس مجلس النواب 26% منها صدروا من اللجان النيابية الدائمة و4% من الكتل البرلمانية و3% من المكتب الدائم لمجلس النواب و1% من المجلس.

وبخصوص محاور البيانات والتصريحات الصحفية فقد تم توزيعهم إلى محورين أساسين وهما أزمة كورونا الذي حاز على 58% منها، والمحور الآخر السياسات الخارجية والذي حاز على 42% من التصريحات والبيانات.

وبخصوص التوصيات التي قدمها المجلس خلال الجائحة، فقد وصل تعدادها إلى أكثر من 100 توصية، منهم 67 توصية تضمنتهم ورقة السياسات المشتركة والتي صدرت عن مجلس النواب والمنتدى الاقتصادي الأردني حول تعزيز قدرات القطاعات الاقتصادية للتجاوب مع تداعيات انتشار فيروس كورونا، وتنوعت التوصيات حول الحد من الآثار الناتجة من جائحة كورونا وبعض التوصيات التي تعنى بإعادة الحياة الطبيعية وتعزيز الإنتاج الوطني في بعض الصناعات.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الأكثر زيارة
  • الأكثر تعليقاً
  • الأحدث