زيد جابر: عدنان حمد قدم الكثير للكرة الأردنية

زيد جابر: عدنان حمد قدم الكثير للكرة الأردنية

أكد الأردني زيد جابر، المحترف في الأهلي البحريني، أنه يسعى لتقديم المزيد من الإضافة لفريقه في المرحلة المقبلة، بعدما اتفق على تجديد عقده لموسم آخر.

 “كوروة” حاور زيد جابر في عدة أمور، بجانب ترشيح مواطنه عبد الله العطار للاحتراف مع الأهلي، ورأيه في عودة العراقي عدنان حمد لقيادة منتخب الأردن.. وإلى نص الحوار: 

بداية لنتحدث عن مسيرتك الكروية 

البداية كانت مع شباب الأردن، وأحرزت مع الفريق، لقب الدوري، ثم احترفت مع السويق العُماني، وتوجت معه بكأس السوبر.

وعدتُ بعد ذلك للأردن وانتقلت إلى اليرموك ومنه إلى الأهلي الذي ظفرت معه بكأس الأردن، قبل الاحتراف في معيذر القطري، حيث توجنا بلقب دوري الدرجة الأولى.

وبعد قطر عدتُ إلى الأردن، ومثلت الجزيرة لنحو 5 مواسم، توجنا فيها وصيفًا للدوري ووصيفًا لمنطقة غرب آسيا بكأس الاتحاد مرتين، وكأس الأردن مرة، ولعبت أيضًا للحسين إربد. 

لماذا وافقت على تجديد عقدك مع الأهلي؟ 

طوال الفترة الماضية، شعرتُ بأنني بين عائلتي، تأقلمت فنيًا بسرعة كبيرة مع لاعبي الفريق، وكذلك تقدير الأهلي لي كلاعب محترف، منحني الراحة النفسية التي دفعتني لتقديم كل شيء له.

هل تشعر بالظلم لعدم دعوتك للمنتخب خلال الفترة الماضية؟ 

لا استطيع الحكم إن كنت مظلومًا أم لا، لكن يجب علي الاجتهاد والمثابرة لتمثيل منتخب الأردن. 

ما رأيك في عودة عدنان حمد لدفة قيادة النشامى؟ 

عودة عدنان حمد أسعدتنا بعدما شعرنا بالحزن طوال الفترة الماضية بعد خروج النشامى من تصفيات المونديال. المدرب العراقي قدم الكثير للكرة الأردنية، وأنا احترمه على الصعيد الشخصي وأتمنى له التوفيق. 

من المهاجم الذي تضع له حسابات خاصة في المباريات؟ 

أقوم بمراقبة كل المهاجمين مهما كانت قدراتهم، لكن أعتقد أن محمود زعترة وعبد الله العطار هما أفضل المهاجمين على مستوى الكرة الأردنية. 

سمعنا أنك قمت بترشيح مهاجم الجزيرة عبد الله العطار للاحتراف مع الأهلي 

نعم صحيح، والجميع يعلم أن عبد الله العطار لاعب معروف، وشارك 3 مرات في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي، ويستحق الاحتراف الخارجي، أتمنى له التوفيق. 

كلمة أخيرة 

أتمنى التوفيق في رحلتي الاحترافية مع الأهلي البحريني، وكذلك ازدهار كرة القدم الأردنية، ويعود منتخب النشامى لسابق عهده بقيادة عدنان حمد.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *