شجار حاد بين عائلات لاعبي منتخب فرنسا بعد الإقصاء من “اليورو”.. (فيديو)

شجار حاد بين عائلات لاعبي منتخب فرنسا بعد الإقصاء من “اليورو”.. (فيديو)

أثارت فيرونيك رابيو، والدة لاعب المنتخب الفرنسي لكرة القدم أدريان رابيو، جدلاً واسعاً في فرنسا، بعد أن تم تداول مقاطع لها وهي غاضبة وتوبخ عائلة زميله في منتخب “الديوك” كيليان مبابي، بعد أن أضاع ضربة الجزاء الأخيرة بمباراة سويسرا، في إطار ثمن نهائي كأس أوروبا للأمم “يورو 2020”.

وتسببت ضربة الجزاء التي أهدرها مبابي، وهي الأخيرة من سلسلة ضربات الترجيح، في خروج مفاجئ لأبطال العالم من دور ثمن النهائي، على يد منتخب سويسرا، الذي بلغ دور ربع النهائي.

كيليان امبابي

ونقلت وسائل إعلام فرنسية مقاطع فيديو، نشرها وكيل أعمال لاعب فريق يوفنتوس الإيطالي، تُظهر اللحظة التي انفجرت فيها والدة رابيو غاضبة في وجه كل من أفراد عائلة مبابي، ويتعلق الأمر بوالدته وويلفريد مبابي، إضافة إلى فائزة العماري، وهو رد الفعل الذي وصفته تقارير إعلامية فرنسية بأنه “غير لائق”.

في السياق نفسه، كشفت صحيفة “لوباريزيان” الفرنسية جانباً من الخطاب الغاضب الذي توجهت به والدة رابيو صوب عائلة مبابي، حيث قالت موجهة الكلام لهم: “أتمنى أن توبخوا ابنكم”، وهو الأمر نفسه الذي أكدته إذاعة “إر إم سي” الفرنسية.

أدريان رابيو

وفق المصادر ذاتها، فإن هذا المشهد دامَ أكثر من 20 دقيقة، وقد وضع باقي أفراد عائلات اللاعبين في حالة ذهول وصدمة.

توتر بين عائلات اللاعبين

رد فعل والدة رابيو لم يكن موجهاً لعائلة مبابي فقط، بل استهدف أقرباء اللاعب بول بوغبا أيضاً.

حسب صحيفة “لوباريزيان”، فإن فيرونيك رابيو انتقدت ردود فعل عائلة بوغبا، بعد كرة ضيَّعها ابنها خلال هذه المباراة، قبل أن يتحول الأمر إلى تلاسن وتبادل للشتائم كاد يتطور لولا تدخُّل رجال الأمن الخاص، الذين طلبوا منهم التحلي بالهدوء.

جدير ذكره، أن التوتر داخل منتخب “الديوك” لم يكن فقط على مستوى المدرجات وبين العائلات، بل كان سيدَ الموقف على أرضية الملعب أيضاً، إذ ذكرت صحيفة “ليكيب” الفرنسية، أنه مباشرة بعد نهاية المباراة حدث تلاسن بين أدريان رابيو وبافار من جهة، وبولو بوغبا من جهة أخرى، كاد يتطور لولا تدخُّل كريم بنزيمة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *