/
/
شكاوى من تردي البنية التحتية لمنطقة الشامية في العقبة

شكاوى من تردي البنية التحتية لمنطقة الشامية في العقبة

يشكو سكان منطقة الشامية في العقبة من ضعف عام في البنية التحتية مطالبين سلطة العقبة بإيلاء المنطقة أهمية أكبر ضمن مخططاتها الشمولية لتطوير مدينة العقبة.
ab23decf-a273-4fe7-8857-8674d9fe6971

العقبة – البوصلة

 يشكو سكان منطقة الشامية في العقبة من ضعف عام في البنية التحتية مطالبين سلطة العقبة بإيلاء المنطقة أهمية أكبر ضمن مخططاتها الشمولية لتطوير مدينة العقبة.

وتتركز شكاوى المواطنين في تلك المنطقة والتي تبعد عن مركز المدينة 12كم  على  انتشار الكلاب الضالة ووجود العشوائيات وبعض حظائر الأغنام بالاضافة الى تردي البنية التحتية في تلك المنطقة.

ويطالب القاطنون في تلك المنطقة بإستحداث مركز أمني في تلك المنطقة لما تشهده من اعتداءات متكررة على ممتلكات المواطنين. 

وبحسب العديد من المواطنين الذين التقتهم البوصلة  فإن الشوارع العامة أصبحت مصائد لسياراتهم بسبب الحفر والمطبات ووجود بعض أعمدة الكهرباء المكشوفة مما قد يعرض حياة الاطفال للخطر.

 عبد الرحمن التميمي أحد القاطنين في تلك المنطقة يؤكد للبوصلة على وجود العديد من المشاكل في تلك المنطقة من أبرزها الانقطاع المتكررللتيار الكهربائي واطلاق العيارات  النارية بشكل  عشوائي خلال الأعراس مما يعرض حياة المواطنين للخطر.

وتشهد المنطقة بحسب التميمي وجود العديد من العشوائيات وبناء بعض المحلات غير المرخصة وفي غير الأماكن المخصصة للأسواق التجارية مما يسبب إزعاجًا للأهالي.

ويشير التميمي الى العيوب في سكن كريم والذي تم تسليمه لعدد من موظفي تربية العقبة حيث يشهد العديد من التصدعات والتشققات بالرغم من بنائه حديثا بالاضافة الى تردي شبكات الصرف الصحي ووجود المكاره الصحية بين العمارات السكنية.

وتفتقر المنطقة بحسب التميمي الى وجود الملاعب والحدائق والمتتنزهات بالاضافة الى سوق تجاري متكامل نظر لبعد المنطقة عن مركز مدينة العقبة .

بدوره طالب المواطن بكر القطامين  خلال حديثه للبوصلة  بوجود مركز أمني في تلك المنطقة لحماية المواطنين وممتلتكاتهم والتي قد تتعرض في بعض الأحيان الى اعتداءات من قبل بعض أرباب السوابق.

وأكد القطامين على ضرورة الاهتمام بالبنية التحتية وصيانة أعمدة الإنارة ومكافحة الكلاب الضالة والتي تشكل خطرا على حياة الأطفال.  

وتتعرض المنطقة التي يبلغ عدد سكانها ما يقارب 5000 نسمة بين الحين والآخر الى مداهمة السيول لبعض طرقها مما يجعلها كجزيرة معزولة عن باقي أحياء العقبة أثناء المواسم هطول الأمطار. 

 الناطق الإعلامي باسم سلطة العقبة الدكتور عبد المهدي القطامين أكد خلال حديثه للبوصلة أن سلطة العقبة طرحت عطاء تطوير البنية التحتية للمدينة  مشيرًا الى أنه سيتم معالجة جميع الاختلالات المتعلقة في البنية التحتية بما فيها  منطقة الشامية.

يشار الى أن منطقة الشامية تقع في طرف مدينة العقبة و تبعد عن مركز المدينة مايقارب 12كم ويبلغ عدد القاطنين بها ما يقارب 5000 نسمة وتعتبر من المناطق المهمشة في مدينة العقبة حيث تعاني من تهتك البنية التحتية ومداهمة السيول لشوارعها أثناء فصل الشتاء مما جعل القاطنين بها يطلقون صرخات استغاثة للمسؤولين في سلطة العقبة لحل مشاكلهم.

(البوصلة)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الأكثر زيارة
  • الأكثر تعليقاً
  • الأحدث