“شورى العمل الإسلامي” يدعو لتشكيل تحالف وطني للإصلاح

البوصلة – أكد مجلس شورى حزب جبهة العمل الإسلامي على ضرورة تشكيل تحالف وطني للإصلاح يقود جهود المطالبة بتحقيق الإصلاح الشامل وفي مقدمته الإصلاح السياسي وتعديل قانون الانتخابات الذي تسبب بتراجع كبير للحياة السياسية والحزبية، وفاقم من حجم التجاوزات التي شهدتها العملية الانتخابية مؤخراً.

وأشار رئيس مجلس الشورى الدكتور عبد المحسن العزام في كلمته خلال الاجتماع الدوري للمجلس والذي عقد عبر تقنية “الفيديوكونفراس” وناقش فيها تقرير الانتخابات، إلى ما شهدته الانتخابات النيابية من تجاوزات مست بسلامتها ونزاهتها مما شكل إحباطاً لدى قطاع واسع من الأردنيين ممن تم التلاعب بإرادتهم، الأمر الذي فاقم ما يمر به الوطن من حالة الإحباط الشعبي التي تولدت نتيجة فشل النهج الحكومي في إدارة مختلف الملفات المحلية وفاقم من الأزمة السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

فيما أكد الأمين العام للحزب المهندس مراد العضايلة في كلمته على ضرورة وضع رؤية سياسية جديدة تقوم على ضرورة قيادة الحزب لحراك سياسي وشعبي للمطالبة بالإصلاح السياسي الشامل ووقف حالة التعدي على الحريات العامة مضيفاً “لقد تمادت السلطة التنفيذية وأجهزتها في الاعتداء على إرادة الشعب الأردني في اختيار ممثليه”.

كما دعا للإسراع في إشهار التحالف الوطني للإصلاح كمشروع سياسي للتعامل مع المرحلة القادمة بالتعاون مع مختلف القوى الوطنية والسياسية والشعبية والشخصيات الوطنية لقيادة الدعوة نحو الإصلاح الشامل، والعمل الجاد على تغيير قانون الانتخابات الذي وصفه “بالقانون الفاسد الذي أفسد الحياة السياسية في البلاد”.

وأشار العضايلة إلى ما شكلته الانتخابات النيابية من عبء على المجتمع والدولة بدلاً من ان تكون رافعة لها وتسببت بتفاقم حالة الإحباط لدى المجتمع، لا سيما في ظل ما جرى من تجاوزات واسعة أكدتها أكثر من 61 مذكرة طعن قدمت في نتائج الانتخابات وانتشار عمليات شراء الأصوات والتدخلات الرسمية في مجريات الانتخابات ونتائجها، إضافة إلى تداعيات انتشار وباء كورونا على الجانب الصحي والاقتصادي والاجتماعي وغيرها من الإجراءات الرسمية التي دفعت قطاعاً واسعاً من المواطنين لمقاطعة الانتخابات.

فيما استعرض المدير التنفيذي للحملة الانتخابية للتحالف الوطني للإصلاح المهندس بادي الرفايعة تقريراً حول عمل اللجنة منذ تأسيسها وتشكيل فرق العمل الفرعية للتعامل مع كافة التفاصيل المتعلقة بالانتخابات من حيث تشكيل اللجان الفنية وترشيح الأسماء والحملات الانتخابية في المناطق، وما تعرض له التحالف من ضغوط ضد مرشحيه، وقراءة لنتائج التحالف الوطني للإصلاح في الانتخابات النيابية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *