صدمة لدى الاحتلال بعد وفاة قائد لواء “الناحل”

صدمة لدى الاحتلال بعد وفاة قائد لواء “الناحل”

صدمة لدى الاحتلال بعد وفاة قائد لواء الناحل

عبرت شخصيات سياسية وعسكرية “إسرائيلية” عن حزنها العميق على وفاة قائد لواء “الناحال” العقيد شارون أسمان خلال تدريبات عسكرية في أحد القواعد العسكرية صباح اليوم الخميس.

ووفق وسائل إعلام عبرية، فإن أسمان توفى عن عمر 42 عاما، إثر انهياره خلال تدريبات قتالية صباح اليوم، وذلك في ثاني أيامه بالمنصب الجديد قائدًا للواء “الناحال” بجيش الاحتلال.

وقالت تلك الشخصيات إن وفاة العقيد أسمان شكلت “صدمة وكارثة” بالنسبة لهم، لاسيما وأنه يعدّ من أبرز القيادات العسكرية التي يعول عليها الجيش لقيادة القوات البرية بأي مواجهة قادمة.

وطالت حالة الحزن جميع القيادات السياسية بدءًا من رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بنت ورئيس الكيان رؤوفين ريفلين وزعيم المعارضة بنيامين نتنياهو عدا عن قيادات عسكرية أخرى وعلى رأسها وزير الحرب بيني غانتس.

يشار إلى أن أسمان قد تجند للواء الناحل عام 1997 وتقلد عدة مناصب رفيعة على مدار 25 عام تقريبا في الجيش وكان أبرزها قيادة الوحدة الكتائبية المشتركة  خلال العدوان على غزة عام 2014 حيث كان من أوائل القادة الذين اقتحموا الحدود وعملوا في منطقة بيت حانون. كما شغل قائد اللواء الإقليمي “عتصيون” وقائد اللواء الإقليمي “بنيامين” وضابط قسم العمليات في القيادة الشمالية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *