عبيدات: بؤرتان حاليتان لانتشار كورونا في الأردن

عبيدات: بؤرتان حاليتان لانتشار كورونا في الأردن

قال الناطق باسم اللجنة الوطنية للأوبئة نذير عبيدات، السبت، إنه توجد بؤرتان حاليتان بشأن انتشار فيروس كورونا المستجد في الأردن، في ظل تحول واضح في الوضع الوبائي قبل نحو أسبوع بعد زيادة ملحوظة في عدد الإصابات.

وأوضح عبيدات لـ “المملكة”، إن مركز البؤرتين في مركز حدود جابر الحدودي مع سوريا والتي يتواجد مصابوها في الرمثا، أما البؤرة الثانية في مدينة إربد وغالبا تسبب أحد القادمين من الخارج بالعدوى فيها.

مدير عمليات خلية أزمة كورونا العميد الركن مازن الفراية، أعلن السبت، عزل لواء الرمثا عن باقي ألوية إربد وعن باقي المحافظات ابتداء من السادسة من صباح الاثنين المقبل وحتى يسمح الوضع الوبائي في اللواء برفع العزل.

ورأى الناطق باسم اللجنة أن قرار إغلاق حدود جابر كان خطوة في الاتجاه الصحيح، لكنه أشار إلى ضرورة تصحيح بعض الأمور في حدود العمري.

“يجب عدم نسيان المراكز الحدودية الأخرى ويجب عدم الانتظار لحين حدوث مشاكل جديدة”، وفق عبيدات الذي تحدث عن وجود ثغرات في الحدود مؤكدا على ضرورة تسويتها.

“الحكومة قامت بإجراءات كثيرة في حدود العمري لكن هناك إجراءات كثيرة يجب اتخاذها”.

وطالب عبيدات بتعزيز قدرات فرق التقصي الوبائي، خاصة في محافظتي إربد والمفرق، لوجود عدد كبير من المخالطين، مضيفا “يجب متابعة المخالطين بطريقة أكثر دقة”.

ورأى عبيدات في عدم تضاعف الإصابات مؤخرا أمر جيد.

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام، أمجد العضايلة، السبت، إنه “تمّ وضع معايير” تخصّ كلّ محافظة أو مدينة أو منطقة تتزايد فيها حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد. وذلك “بهدف ضمان استمرار عمل مختلف القطاعات، وعدم اتخاذ قرارات إغلاق عامّة وشاملة”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *