عقد عمل جماعي يتيح لموظفي الملكية الأردنية التسريح الاختياري

وقعت شركة الخطوط الجوية الملكية الأردنية والنقابة العامة للعاملين في النقل الجوي والسياحة، اليوم الأحد، عقد عمل جماعيا يتيح لموظفي الشركة حرية التقدم طوعا بطلب التسريح الاختياري من العمل اعتبارا من اليوم وحتى 29 من الشهر الجاري.

ويمنح عقد العمل الجماعي الذي وقعه عن الملكية الأردنية مديرها العام ورئيسها التنفيذي ستيفان بيشلر، وعن النقابة رئيسها يوسف قنب، الموظف الذي يتقدم طوعا بطلب التسريح الاختياري من الخدمة، وتوافق الملكية الأردنية على طلبه، راتب نصف شهر عن كل سنة خدمة فعلية عمل بها الموظف في الشركة.

وقال بيشلر في تصريحات صحفية: إن توقيع العقد يأتي في إطار خطة التحول وإعادة الهيكلة التي ما زالت الشركة ماضية في تنفيذها وتستهدف تحقيق الربحية المستدامة، ما يستلزم خفض عدد الأيدي العاملة من خلال آلية تضمن إعطاء الحرية للموظفين بطلب التسريح الاختياري في إطار توافقي وتعاقدي مع نقابة العاملين في النقل الجوي والسياحة.

وأشاد بالتعاون المستمر المبني على التفاهم، والحرص المشترك من الجانبين على أهمية النهوض بالناقل الوطني وتطوير مسيرة الشركة، والمحافظة على دورها في خدمة الأردن، وتحقيق مصالح العاملين ومواصلة دعمهم في حدود الإمكانات، وإتاحة الفرصة أمام الراغبين منهم بإنهاء خدماتهم اختياريا ومنحهم التعويضات المنصوص عليها في العقد.

وعبر بيشلر عن تقديره لجميع العاملين في الملكية الأردنية واعتزازه بكفاءتهم وخبراتهم وحرصهم على خدمة مسافريها، لاسيما الذين يتعاملون منهم مباشرة مع المسافرين أثناء الرحلات الجوية والدور الإيجابي الذي يقومون به في سبيل راحة المسافرين وسلامتهم، مشيرا إلى أن الشركة توصلت بعد سلسلة من المفاوضات مع النقابة لصيغة توافقية أقرت أخيرا تتعلق بتعديل علاوة بدل ساعات الطيران للمضيفين والمضيفات العاملين في الشركة.

وفيما يتعلق بمطالب وظيفية تقدم بها عدد من المضيفين الجويين أخيرا، أكد أن الملكية الأردنية ملتزمة تماما بتطبيق قانون هيئة تنظيم الطيران المدني الأردني والمؤسسات الدولية المختلفة المعنية بتنظيم عمل شركات الطيران العالمية في أعمالها كافة، بما في ذلك عمل الموظفين في مجال الضيافة الجوية.

بدوره، أكد قنب، حرص النقابة على حقوق العاملين الوظيفية، وضمان حصول الراغبين بتسريحهم من العمل على جميع مكتسباتهم بالشكل الذي يضمن لهم ولعائلاتهم حياة كريمة بعد خروجهم من الخدمة.

وأعرب عن تقديره للجهود الكبيرة التي يبذلها العاملون في جميع مواقع العمل لتقديم أفضل الخدمات للمسافرين والاستمرار بأداء أعمالهم بالمهنية والتميز المعروف عن موظفي شركة الملكية الأردنية، وبما يعزز من مكانة الناقل الوطني في خدمة الأردن استراتيجيا واقتصاديا واجتماعيا.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *