علماء اليمن يستنكرون سلوك ماكرون “الطائش” ويدعمون المقاطعة


استنكرت “هيئة علماء اليمن” ما وصفته بـ”السلوك الطائش” للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بحق الإسلام والنبي محمد صلى الله عليه وسلم، ودعت إلى مقاطعة البضائع والمنتجات الفرنسية.

جاء ذلك في بيان للهيئة، مساء الثلاثاء، ضمن موجة غضب عربية وإسلامية على تواصل نشر رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي الأكرم في فرنسا، وتصريحات لماكرون داعمة لذلك بدعوى “حرية التعبير”.

وقالت الهيئة إنها تدين “الإساءة المتعمدة للإسلام ونبيه الكريم واستمرار نشر الرسوم المسيئة لرسولنا صلى الله عليه وسلم، وتعبر عن استيائها البالغ من هذه الممارسات التي تمثل صدمة تستفز مشاعر أكثر من مليار ونصف مليار مسلم في العالم”.

وأضافت أنها “تذكر المسلمين بواجبهم الشرعي في إعلان استنكارهم وادانتهم لهذا السلوك الاستفزازي الطائش من الرئيس ماكرون ضد الإسلام والمسلمين، وتدعوهم إلى مقاطعة البضائع والمنتجات الفرنسية نصرة لدينهم ونبيهم محمد صلى الله عليه وسلم”.

ودعت “حكومات الدول العربية والإسلامية إلى تنسيق جهودها للقيام بتحرك دبلوماسي عالمي؛ بهدف لجم حملات الإساءة للدين الإسلامي والنبي محمد، واتخاذ ما يلزم لإيقاف هذه الإساءات المتكررة”.

وشهدت فرنسا خلال الأيام الماضية، نشر صور ورسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام، على واجهات مباني في فرنسا، ما أشعل موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي.

وفي 21 أكتوبر/تشرين أول الجاري، قال ماكرون إن فرنسا لن تتخلى عن “الرسوم الكاريكاتورية”؛ ما ضاعف موجة الغضب في العالم الإسلامي، وأُطلقت في بعض الدول حملات مقاطعة للمنتجات والبضائع الفرنسية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *