غانتس يقدم لمدير “سي آي إيه” معلومات عن “تحركات” إيران

غانتس يقدم لمدير “سي آي إيه” معلومات عن “تحركات” إيران

قدم وزير الحرب بحكومة الاحتلال الإسرائيلي بيني غانتس، اليوم الأربعاء، لمدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية “سي آي إيه” وليام بيرنز، معلومات عما سماها “تحركات إيران العدوانية في المنطقة”.

جاء ذلك خلال لقاء جمعهما، برفقة رئيس جهاز استخباراتها الخارجية “الموساد” ديفيد بارنيع، بحسب تغريدة لـ”غانتس” عبر حسابه على تويتر.

وقال غانتس: “ناقشت مع بيرنز تعميق التعاون الاستخباراتي، وقدمت له خلال الاجتماع معلومات عن تحركات إيران العدوانية في المنطقة وتسريع البرنامج النووي”.

وتابع غانتس: “أعربت عن ضرورة تشديد الإجراءات في المجال الدولي من أجل الحفاظ على استقرار المنطقة”. وفي وقت سابق الأربعاء، بحث رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت، مع مدير “سي آي إيه” الملف الإيراني.

وقال مكتب بينيت، في بيان، إن “الجانبين بحثا تعزيز التعاون الاستخباري والأمني بين إسرائيل والولايات المتحدة، والأوضاع في الشرق الأوسط مع التركيز على إيران، وإمكانيات توسيع التعاون الإقليمي وتعميقه”. والثلاثاء، وصل بيرنز إلى الكيان الإسرائيلي، ومن المتوقع أن يزور أيضا الضفة الغربية المحتلة.

وفي 29 يوليو/ تموز الماضي، تعرضت سفينة تشغلها شركة إسرائيلية لهجوم في خليج عمان، ما أسفر عن مقتل اثنين من طاقهما، هما بريطاني وروماني.

واتهمت كل من إسرائيل والولايات المتحدة وبريطانيا، إيران بالوقوف خلف الهجوم، وهو ما نفته الأخيرة. وتعتبر إسرائيل وإيران الدولة الأخرى العدو الأول لها، وتبادلتا اتهامات بالمسؤولية عن هجمات استهدفت مصالح لكل منهما.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *