غرفتا صناعة الأردن وعمّان تتدارسان مقترحا حكوميا جديدا حول دعم الصادرات

غرفتا صناعة الأردن وعمّان تتدارسان مقترحا حكوميا جديدا حول دعم الصادرات

تدارست الهيئة العامة لغرفتي صناعة الأردن وعمّان، خلال اجتماع عقد الأحد، مقترحا حكوميا جديدا حول تعديل برنامج دعم الأنشطة الصناعية، ودعم الصادرات كبديل عن النظام الحالي، والذي بدأ تطبيقه العام الماضي لدعم الصادرات بنسبة 3 و 5% على نموها.

وأكدت الهيئة العامة، خلال اجتماع ترأسه رئيس غرفتي صناعة الأردن وعمّان فتحي الجغبير، أن إعادة طرح بديل للبرنامج يمثل تراجعا واضحا من الحكومة عن التزاماتها تجاه القطاع الصناعي.

وحسب بيان صحفي لغرفة صناعة عمّان، الاثنين، أشار الاجتماع إلى أن الحكومة تقترح أن يكون الدعم المالي بناء على الزيادة في المبيعات للشركات الصناعية لا على حجم المبيعات كاملا أو التصدير كما هو معمول به حاليا، علاوة على الاشتراطات الكثيرة والمعقدة التي لا تخدم واقع نمو الصادرات.

وتم خلال الاجتماع، الاتفاق على تشكيل لجنة مصغرة تتكون من أعضاء مجلسي إدارة غرفتي صناعة الأردن وعمّان ومن الهيئة العامة للخروج بموقف موحد للقطاع الصناعي.

ووفقا للبيان، ستبحث اللجنة عدة مقترحات مع التركيز على البرنامج المعمول به حالياً وبما يضمن تبسيط إجراءاته أو العودة للبرنامج البديل الذي كانت أقرته الحكومة عام 2018 بعد دراسة مستفيضة مع المنظمات الدولية أفضى وقتها لإعفاء 70% من الدخل الخاضع للضريبة للقطاع الصناعي بشكل عام؛ بهدف التعويض عن فرض ضريبة الدخل على الصادرات.

بترا

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: