“غني” يفي بوعده بإلإفراج عن سجناء لطالبان بأيام عيد الأضحى

أوعز الرئيس الأفغاني أشرف غني، بالإفراج عن سجناء لحركة طالبان، وذلك في تمسك منه بتعهده بالإفراج عنهم بأول أيام العيد، وسط هدنة متفقة بين الجانبين.

وسيطلق سراح 500 سجين من عناصر “طالبان”، ردا على إعلان الحركة عن هدنة لمدة ثلاثة أيام في أثناء عيد الأضحى المبارك.

وذكرت صحيفة “تولو نيوز”، الجمعة، أن غني أشار إلى أن السجناء ليسوا على القائمة التي قدمتها “طالبان” للحكومة الأفغانية، وأنه سيفرج عنهم في غضون الأيام الأربعة المقبلة.

ونوه إلى أن الحكومة الأفغانية أفرجت بالفعل عن 4600 سجين من “طالبان”، داعيا الحركة للبدء بأسرع وقت ممكن في مفاوضات السلام.

وأعلن غني قراره، بعد أن أكملت “طالبان” من جانبها الإفراج عن 1000 سجين بموجب اتفاق الدوحة.

وتعهد الرئيس الأفغاني بإطلاق جميع معتقلي طالبان الـ5 آلاف، في إطار اتفاق لتبادل الأسرى وقعت عليه الولايات المتحدة وطالبان.

وحث غني، الحركة، على الاستعداد لبدء المحادثات المباشرة في غضون أسبوع.

بدورها، رحبت الولايات المتحدة، الثلاثاء، بالهدنة الجديدة، معربة عن أملها بإطلاق محادثات السلام سريعا.

يشار إلى أن طالبان أعلنت كذلك في أيار/ مايو الماضي وقف إطلاق نار خلال عيد الفطر، ولاقت تلك الخطوة ترحيبا من حكومة كابول.

وفي 29 شباط/ فبراير الماضي، شهدت العاصمة القطرية الدوحة اتفاقا بين الولايات المتحدة و”طالبان” يُمهد الطريق، وفق جدول زمني، لانسحاب أمريكي على نحو تدريجي من أفغانستان، وتبادل الأسرى.

ونص الاتفاق على إطلاق سراح حوالي 5 آلاف من سجناء طالبان، مقابل نحو 1000 أسير من الحكومة الأفغانية.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *