فتح شبه كامل لجميع القطاعات وحركة المواصلات والحكومة تراقب

انتهت منذ السادسة من صباح اليوم السبت إجراءات الحظر الجزئي التي فرضها قانون الدفاع على أغلب القطاعات الاقتصادية وحركة المواصلات، لتعود محافظات الأردن والعاصمة عمّان وتنبض بالحياة مجددًا مع إيقاف العمل بنظام الزوجي والفردي وفتح مجال التنقل بين المحافظات.

تجربة فتح المساجد لصلاة الجمعة وما شهدته من التزامٍ كبيرٍ من الأردنيين وعدم تسجيل أي مخالفات أو ملاحظات كان مشجعًا ودليلا كبيرًا على وعيٍ والتزامٍ كبيرين بين المواطنين، بحسب ما أعلنت وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية والحكومة، الأمر الذي يمكن المراهنة عليه للبقاء ضمن المستوى الأزرق متوسط الخطورة في مواجهة كورونا، والانتقال للمستوى الأخضر الأقل خطورة وعودة الحياة لطبيعتها بمشيئة الله مستقبلاً.

الحكومة أعلنت على لسان وزير الدولة لشؤون الإعلام أنها ستراقب المشهد، وأن إعلان خطة ومصفوفة مراحل التعامل مع جائحة كورونا، لا يعني نهاية وباء كورونا، مشددا على أن الخطر لا يزال قائما، وعلى الجميع مواصلة الالتزام بمعايير السلامة العامة.

وأشار العضايلة للتلفزيون الأردني الجمعة، إلى أن فتح غالبية القطاعات الاقتصادية والتجارية سيزيد من العبء المفروض على أجهزة الدولة والقوات المسلحة – الجيش العربي، للحد من ضبط العدوى ومنع انتشار الفيروس بين المواطنين.

وأضاف أن المواطنين عليهم مسؤولية كبيرة في تخفيف العبء على أجهزة الدولة، من خلال اتباع الإجراءات الصادرة عن وزارة الصحة، للحفاظ على صحتهم وسلامتهم عبر لبس الكمامات والمحافظة على التباعد الجسدي.

Image

وحذر العضايلة من العودة إلى الحظر الشامل والجزئي وإغلاق القطاعات في حال تسجيل أكثر من 10 إصابات محلية على مدار أسبوع كامل وتطور الوضع الوبائي في المملكة، مجددا التأكيد على ضرورة التزام الجميع بتعليمات وشروط الصحة والسلامة العامة.

ولفت إلى التزام المصلين الكبير خلال أدائهم صلاة الجمعة بحسب التقارير الميدانية من مديرية الأمن العام ووزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، متأملا أن يواصل المواطنون هذا الالتزام ويحافظوا على التباعد الجسدي والابتعاد قدر الإمكان عن الاجتماعات الكبيرة واللقاءات.

وأكد أن الحكومة تراقب المشهد والوضع الوبائي في الدول المجاورة التي زادت عدد الإصابات بالفيروس فيها بعد تخفيف القيود وفتح القطاعات، مبينا أنها عادت إلى تطبيق فرض حظر التجول وسياسة إغلاق المنشآت والقطاعات، مطالبا المواطنين بالمزيد من الحذر والالتزام ” ولا نريد العودة إلى المربع الأول ونقطة الصفر”.

(البوصلة)

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *