قائمة انتخابية تطالب الاتحاد الأوروبي بوقف تمويل السلطة الفلسطينية‎

قدمت قائمة “الحرية والكرامة” المستقلة، السبت، برقية للاتحاد الأوروبي، بوقف الدعم المالي عن السلطة الفلسطينية فورًا، باعتبارها “سلطة غير شرعية وفاسدة”، وفق بيانها.

ودعت قائمة “الحرية والكرامة”، الاتحاد الأوروبي لوقف الدعم المالي للسلطة فورًا، وفتح ملف تحقيق للأموال المهدورة لدافعي الضرائب الأوروبيين من خلال ملفات الفساد المالي.

وبينت أن “قرار الرئيس محمود عباس بإلغاء الانتخابات هو قرار غير شرعي وغير دستوري، ويمثل اغتصاباً للسلطة”، وفق بيانها

وقالت القائمة المستقلة في بيانها، إنها “ستطلب من المؤسسات الدولية ومؤسسات حقوق الإنسان في الدول الأوروبية وكذلك الجمعيات الداعمة للشعب الفلسطيني مساندتها في مطالبها”.

وأشارت إلى أنها ستستمر بخطواتها حتى تحقيق مطالبها، في حال لم تحدد السلطة الوطنية الفلسطينية خلال الشهر الجاري سقفا زمنيا واضحا لإجراء الانتخابات.

ونوهت القائمة المستقلة، أن الانتخابات حق لكل دستوري لكل مواطن داخل الأراضي الفلسطينية، وهي ضرورة لإعادة الحياة للمؤسسات المتهالكة، ومخرج امن من حالة الانقسام الفلسطينية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *