قرارات جديدة في قطاع غزة لمنع تفشي “كورونا”

أعلنت الشرطة الفلسطينية في غزة، اليوم الأحد، مجموعة من الإجراءات الوقائية، لمنع تفشّي فيروس “كورونا” المستجد، بعد الإعلان عن اكتشاف أول إصابتيْن بالقطاع.

وأوضحت قيادة الشرطة في بيان لها، أنه “حفاظا على سلامة الجميع، تم إقرار إغلاق جميع صالات الأفراح والأسواق الشعبية الأسبوعية”.

وشملت التعليمات الجديدة بحسب البيان، منع إقامة بيوت العزاء والحفلات، إلى جانب إغلاق جميع المقاهي وصالات المطاعم في كافة محافظات القطاع.

وأعلنت قيادة الشرطة كذلك، تعطيل صلاة الجمعة في كافة مساجد غزة.

وبيّنت أن هذه الإجراءات سيتم تطبيقها بدءا من اليوم، وحتّى إشعار آخر.

وطالبت المواطنين بضرورة الالتزام بهذه الإجراءات، محذرا من مساءلة كافة المخالفين.

بدورها، أصدر ديوان الموظفين في غزة، عددا من الإجراءات الاحترازية، لمنع تفشّي الفيروس، ومنها أن يكون دوام الموظفين “بالحد الأدنى، وبما يضمن تقديم الخدمات الأساسية، وتفعيل العمل عن بُعد”.

وفجر الأحد، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن اكتشاف أول إصابتين، بفيروس “كورونا” في قطاع غزة، ليرتفع عدد المصابين بالفيروس في أراضي السلطة الوطنية الفلسطينية (الضفة الغربية والقطاع) إلى 59 إصابة.

وحتى اليوم الأحد، أصاب كورونا أكثر من 311 ألف حول العالم، توفي منهم أكثر من 13 ألفا، أغلبهم في إيطاليا والصين وإيران وإسبانيا وكوريا الجنوبية وألمانيا وفرنسا والولايات المتحدة، وتعافى 95 ألفا و829.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولًا عديدة على إغلاق حدودها، وإعلان حظر تجول، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عديدة، ومنع التجمعات، بما فيها الصلوات الجماعية.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *