قصف حوثي صاروخي جديد يستهدف السعودية.. معارك عنيفة على 3 جبهات في اليمن

ذكرت وسائل إعلام سعودية أن الحوثيين أطلقوا صاروخين باليستيين تجاه خميس مشيط (جنوبي المملكة)، وأشارت إلى أنهما انطلقا من مناطق مأهولة بالسكان في محافظة صعدة (شمالي اليمن)، وشهدت عدة محافظات يمنية خلال الساعات الماضية استمرارا للمعارك المشتعلة على جبهات عدة، حيث أحرز الجيش اليمني تقدما بريف تعز، في حين أعلنت إيران طرح خطة للسلام في اليمن.

وفيما يلي أهم التطورات الميدانية والسياسية في الملف اليمني خلال الساعات الماضية:

تعز

في تعز، سقط 20 شخصا بين قتيل وجريح -منهم 4 أطفال- إثر سقوط صاروخ باليستي أطلقه الحوثيون تجاه مدرسة بمنطقة الكدحة.

وأعلن الجيش اليمني أن المدرسة المستهدفة كانت مركزا لاستقبال وتوزيع المساعدات على النازحين العائدين إلى منازلهم في المنطقة، مشيرا إلى أن جنوده الذين قتلوا بالهجوم كانوا ضمن مجموعة مكلفة بتأمين المدرسة المستهدفة.

كما أعلنت قوات الجيش اليمني تحقيق تقدم عسكري خلال مواجهات عسكرية بمنطقة الطوير التابعة لمديرية مقبنة بمحافظة تعز (وسط اليمن).

وقال المركز الإعلامي لقوات الجيش اليمني -في تغريدة عبر تويتر- إن “قوات الجيش الوطني تواصل التقدم غرب تعز وتحرر تباب الزنبيل والهداد وعاطف وعطروش، وسط انهيار وخسائر كبيرة في صفوف مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران”.

ونشر حساب المركز الإعلامي لمحور تعز مقطع فيديو يظهر لحظة استهداف مواقع الحوثي في جبل الزهيب الإستراتيجي، في الريف الغربي لتعز.

حجة

وفي محافظة حجة، أحرز الجيش اليمني تقدمًا في 10 قرى على الطريق الدولية بين اليمن والسعودية.

وقال مراسل الجزيرة ياسر حسن إن التحالف شن غارات على مواقع للحوثيين، ودمر مدرعتين عسكريتين للحوثيين.

وذكرت مصادر عسكرية أن الجيش صد هجوما للحوثيين، وأن قتلى وجرحى من الحوثيين سقطوا في غارة للتحالف السعودي الإماراتي استهدفت مبنى كانوا يتجمعون فيه في سوق “البداح” بمديرية عبس.

هجمات حوثية

وفي وقت سابق اليوم، أعلن المتحدث العسكري باسم الحوثيين العميد يحيى سريع استهداف مطار أبها وقاعدة الملك خالد في خميس مشيط (جنوبي المملكة العربية السعودية) بـ3 طائرات مسيرة.

وفي تغريدة له على تويتر، قال المتحدث العسكري باسم الحوثيين إن “سلاح الجو المسير تمكن من تنفيذ عملية هجومية على أهداف عسكرية في مطار أبها الدولي وقاعدة الملك خالد الجوية بخميس مشيط بـ3 طائرات مسيرة من نوع “قاصف كي2″ (K2) وكانت الإصابة دقيقة”.

وأضاف أن هذا الاستهداف “يأتي في إطار حقنا الطبيعي والمشروع في الرد على جرائم العدوان وحصاره المتواصل على بلدنا”.

وكان التحالف السعودي الإماراتي -الذي تقوده الرياض- أعلن في وقت سابق اليوم تدمير طائرة حوثية مفخخة أطلقت تجاه مدينة خميس مشيط.

وفي بيان مقتضب، قال التحالف إنه تم اعتراض وتدمير طائرة مسيرة مفخخة، أطلقتها المليشيات الحوثية نحو منطقة خميس مشيط، وفق ما أوردته وكالة الأنباء السعودية.

خطة إيرانية للسلام وتصريحات بلينكن

على المستوى السياسي، أعلنت إيران أنها قدمت خطة سلام في اليمن، وأبدت استعدادها للتشاور بشأنها مع الأطراف المعنية.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن “بلاده قدمت خطة لتحقيق السلام في اليمن”.

وأضاف ظريف -في كلمة أمام مركز السياسات الأوروبية- أن طهران مستعدة لمناقشة هذه الخطة مع دول الخليج.

من ناحية أخرى، قالت جماعة الحوثي إن على واشنطن إلزام من وصفتهم بالمعتدين على اليمن بوقف العدوان ورفع الحصار؛ حتى تنجح أي جهود سياسية.

وفي السياق ذاته، أشاد قيادي بجماعة الحوثي بما أسماها تصريحات إيجابية لوزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن.

ووصف محمد علي الحوثي تصريحات وزير الخارجية الأميركي بشأن خلو اليمن من التدخل الأجنبي بالإيجابية.

وأضاف -في تغريدة على تويتر- أن الحوثيين ينتظرون الأفعال بسحب العناصر الأميركية والخبراء من المعركة، وتحييد سلاحهم، حسب تعبيره.

وكان وزير الخارجية الأميركي أعرب عن قلق بلاده بشأن الصراع في اليمن، وأوضح -خلال اتصال مع المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث- أن جهود الولايات المتحدة بقيادة المبعوث الخاص تيموثي ليندركينغ تهدف إلى تنشيط الجهود الدبلوماسية لإنهاء الحرب في اليمن.

وأكد الوزير الأميركي دعم واشنطن لجهود المبعوث الخاص للأمم المتحدة للوصول إلى توافق في الآراء بين جميع الأطراف، مبديا استعداده للتعاون بشكل وثيق مع المبعوث الخاص غريفيث ومع الأمم المتحدة بشأن الأزمة اليمنية.

وخلال الأيام الماضية، كثف الحوثيون هجماتهم بالطائرات المسيرة على أهداف بمناطق سعودية، بالتزامن مع معارك طاحنة بين الجيش اليمني ومقاتلي الجماعة في عدة جبهات، خاصة في مأرب وتعز.

ويشهد اليمن منذ نحو 7 سنوات حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة ومسلحي جماعة الحوثي المسيطرين على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء، منذ عام 2014.

ومنذ مارس/آذار 2015، يدعم تحالف عسكري بقيادة الجارة السعودية القوات الموالية للحكومة اليمنية ضد الحوثيين، المدعومين من إيران.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *