قطر تتخذ قرارا جديدا بعد تصاعد خطر فيروس كورونا

البوصلة – اتخذت الحكومة القطرية قرارا جديدا، بعد تفاقم خطر فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، الذي لا يُعرف له علاج حتى الآن.

وأعلن مكتب الاتصال الحكومي القطري تعليق الدراسة في المدارس والجامعات الحكومية والخاصة لجميع الطلاب اعتباراً من غد الثلاثاء وحتى إشعارٍ آخر.

وقال المكتب إن ذلك القرار يأتي في إطار الجهود والإجراءات التي تتخذها الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا، حرصا على سلامة الطلاب.

وأعلنت قطر يوم الأحد، تعليقها المؤقت لدخول القادمين من 15 دولة في محاولة لاحتواء انتشار الفيروس، وفقًا لبيان صادر عن مكتب اتصالات حكومة قطر.

وقال البيان “بالإضافة إلى إعلان الخطوط الجوية القطرية بشأن تعليق الرحلات الجوية من إيطاليا وإليها، تم تعليق الدخول إلى دولة قطر مؤقتًا لجميع الراغبين في السفر من بلدان معينة، اعتبارًا من 9 مارس 2020”.

ويشمل القرار بلدان “بنغلاديش، الصين، مصر، الهند، إيران، العراق، لبنان، نيبال، باكستان، الفلبين، كوريا الجنوبية، سريلانكا، سوريا وتايلاند”.

كانت دولة قطر، أعلنت، في وقت سابق، تعليق استخدام مواطنيها ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي لبطاقة الهوية الشخصية من أجل التنقل منها وإليها.

وقال بيان مكتب الاتصال للحكومة القطرية، إن القرار يأتي تماشيًا مع مساعي الدوحة لاتخاذ جميع التدابير الوقائية اللازمة للحد من انتشار فيروس كورونا.

وأعلنت السلطات القطرية، اكتشاف 15 إصابة بفيروس كورونا، بعضهم عاد من إيران التي تعد واحد من أكثر الدول التي تعاني من انتشار فيروس كورونا المستجد، بعد الصين.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *