قناة عبرية: أبو مازن يطلب لقاء لبيد والأخير يتمنع

قناة عبرية: أبو مازن يطلب لقاء لبيد والأخير يتمنع

كشفت قناة عبرية، الليلة، النقاب عن سعي الرئيس الفلسطيني محمود عباس “أبو مازن” لمواصلة اللقاءات مع أقطاب في الحكومة الإسرائيلية، حيث سعى للقاء وزير الخارجية الإسرائيلي ورئيس الوزراء البديل “يائير لبيد”.

وذكرت القناة “12” العبرية، أن عباس حمّل وزراء حزب “ميرتس” اليساري الذين التقوا به الأحد في رام الله، رسالة مفادها أنه يرغب بلقاء “لبيد”، إلا أن مكتب الأخير نفى عمله بهكذا دعوة ، حيث بينت القناة أن “لبيد” غير معني بلقاء أبو مازن في هذه المرحلة.

وقالت الصحيفة مع ذلك، فإن “لبيد” لا يستبعد عقد لقاء مع عباس مستقبلاً.

وفي السياق أبلغ أبو مازن الوفد أنه يلتقي مع وزير الجيش “بيني غانتس” بشكل دوري حيث ينتظر منه إجابات على عدة قضايا أمنية واقتصادية ومن بينها اتفاقية باريس وغيرها.

ويرى مراقبون أن أبو مازن يسعى لكسب الوقت قدر الإمكان ومحاولة استمالة أعضاء في الحكومة الإسرائيلية لجانبه حيث يتطلع إلى العام القادم الذي سيخلف فيه “لبيد” رئيس الوزراء الإسرائيلي الحالي “نفتالي بينيت” في منصبه، معرباً عن أمله بوجود نوايا لدى “لبيد” بالعودة لمفاوضات الحل النهائي.

وكان عباس طلب قبل أيام عقد لقاء مع وزيرة داخلية الاحتلال الإسرائيلي “أيليت شاكيد” التي ردت بدورها على طلب عباس بالرفض.

صفا

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: