قوات الاحتلال تقتحم الأقصى وتزيل صورا للشهيدين أبو شخيدم وأبو عصب

قوات الاحتلال تقتحم الأقصى وتزيل صورا للشهيدين أبو شخيدم وأبو عصب

اقتحمت قوات الاحتلال المسجد الأقصى، عقب صلاة الجمعة، وقامت بإزالة لافتات تحمل صور الشهيد فادي أبو شخيدم، والشهيد الفتى عمر أبو عصب.

وأفاد مصادر مقدسية بأن مقدسيين قاموا بتعليق لافتات تحمل صور الشهيدين فادي أبو شخيدم، وعمر أبو عصب، عقب أداء صلاة الغائب عن أرواحهم.

وقالت إن “قوات الاحتلال قامت مباشرةً باقتحام المسجد الأقصى، وإزالة اللافتات”. والشهيد الفتى عمر أبو عصب (16 عاماً) من بلدة العيساوية، استُشهد في الـ 18 من شهر تشرين ثاني 2021، عقب تنفيذه عملية طعن في شارع الواد بالبلدة القديمة في القدس، استهدف فيها عنصرين من شرطة الاحتلال.

أما الشهيد فادي أبو شخيدم فقد خاض اشتباكاً مسلحًا في الـ 21 من شهر تشرين ثاني 2021 في طريق باب السلسلة بالبلدة القديمة في القدس، أسفر عن استشهاده عقب إطلاق شرطة الاحتلال النار عليه.

وأسفرت العملية عن مقتل مستوطن وإصابة مستوطن آخر، وشرطيين “إسرائيليين” أيضاً بجروح طفيفة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: