كندا.. الليبراليون بقيادة ترودو يفوزون بالانتخابات دون أغلبية

كندا.. الليبراليون بقيادة ترودو يفوزون بالانتخابات دون أغلبية

فاز الليبراليون في كندا بزعامة رئيس الوزراء المنتهية ولايته جاستن ترودو، في الانتخابات التشريعية المبكرة التي جرت الإثنين، لكنهم فشلوا في تحقيق الأغلبية التي أرادوها.

ودعا ترودو منتصف أغسطس/ آب الماضي إلى إجراء الانتخابات المبكرة في محاولة منه لاستعادة الأغلبية التي خسرها قبل عامين.

لكن الدعوة لم تؤت ثمارها، وكانت النتائج تقريبًا مماثلة لتلك التي حصل عليها قبل عامين، حسبما نقلت وكالة “أسوشيتيد برس”.

وذكرت الوكالة الأمريكية، الثلاثاء، أن حزب ترودو حصل على 156 مقعدًا في مجلس العموم، أقل بمقعد واحد مما فاز به في العام 2019.

ويتعين على أي حزب يرغب في الفوز بأغلبية مقاعد البرلمان الحصول على 170 مقعدا على الأقل في مجلس العموم، غير أنه من المؤكد أن هذه النتيجة ستضمن ولاية ثالثة لجاستن ترودو.

ودخل ترودو انتخابات الإثنين، وهو يقود حكومة أقلية مستقرة غير مهددة بالإطاحة، لكنه كان يأمل أن يكافئه الكنديون بنيل الأغلبية، بسبب قدرته على تجاوز جائحة كورونا أفضل من رؤساء آخرين.

لكن العديد من الكنديين رأوا أن هذه الانتخابات “غير ضرورية”، وهو ربما ما يفسر عدم حصوله على نتائج تختلف كثيرا عن تلك التي حصل عليها حزبه قبل عامين.

الاناضول

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: