كندا تتبرع بـ10 ملايين جرعة من لقاح كورونا

كندا تتبرع بـ10 ملايين جرعة من لقاح كورونا


أعلنت الحكومة الكندية عزمها التبرع بـ 10 ملايين جرعة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا، للدول منخفضة ومتوسطة الدخل، في إطار مبادرة “كوفاكس” العالمية.

وقالت وزيرة المشتريات أنيتا أناند: “يأتي هذا التبرع، بالإضافة إلى 2.5 مليار دولار من الدعم المالي الذي التزمت به كندا للجهود الدولية لمكافحة كورونا”.

وأضافت أناند في مؤتمر صحفي، الخميس، أن “الجرعات الكندية التي تم تحديدها على أنها فائضة، سيتم التبرع بها للشركاء الدوليين باستمرار”.

وفي السياق، قالت وزيرة التنمية الدولية كارينا جولد، إن “تطعيم سكان العالم ضد كورونا لا يزال أفضل استراتيجية للقضاء على الوباء”.

وأضافت جولد، في مؤتمر صحفي الخميس: “مع كل تطعيم، نقترب خطوة نحو السيطرة على الوباء، وجنبا إلى جنب مع مساهمات كندا وكرم شعبها”.

وأشارت إلى أنه “لا يزال الملايين غير محصنين من الفيروس، في أنحاء العالم، وفي البلدان منخفضة الدخل، تلقى 2 بالمئة فقط من السكان جرعة واحدة”.

وأوضحت أن بلادها “تبرعت بـ 40 مليون جرعة لكوفاكس حتى الآن، وربما يتم تقديم المزيد”.

ويشمل التبرع جرعات من لقاح “جونسون آند جونسون”، التي لم تكن مطلوبة في كندا، بحسب المصدر نفسه.

و”كوفاكس” برنامج يعمل في إطار منظمة الصحة العالمية، لتطعيم الناس في البلدان الفقيرة والمتوسطة الدخل التي لا تمتلك القدرة على توقيع اتفاقيات ثنائية للشراء المسبق للقاح.

وحتى عصر الجمعة، تجاوز عدد مصابي كورونا بالعالم، 206 ملايين و449 ألفا، توفي منهم أكثر من 4 ملايين و352 ألفا، وتعافى ما يزيد على 185 مليونا و272 ألفا، وفق موقع “worldometer”.

الاناضول

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *