كوشنر بعد تطبيع المغرب: تقارب الرياض مع الاحتلال مسألة وقت

كوشنر بعد تطبيع المغرب: تقارب الرياض مع الاحتلال مسألة وقت

كوشنر

قال مستشار الرئيس الأمريكي وصهره جاريد كوشنر، الخميس، إن “التقارب بين السعودية وإسرائيل، والتطبيع الكامل بينهما في هذه المرحلة، هو أمر حتمي”.


وأضاف كوشنر بعد وقت قصير من إعلان التطبيع بين المغرب والاحتلال الإسرائيلي، أن “تطبيع العلاقات بين السعودية إسرائيل مسألة وقت”، مشددا على أنه “من الواضح أنه ينبغي العمل على الجدول الزمني”، بحسب تعبيره.

وذكر كوشنر في تصريحات صحفية، أن الإدارة الأمريكية حققت خطوة تاريخية أخرى، بعد تطبيع العلاقات بين المغرب وإسرائيل، لافتا إلى أن الطرفين سيقومان بإعادة فتح مكاتب الاتصال في الرباط وتل أبيب على الفور بنية فتح سفارتين.

وفي وقت سابق، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن المغرب وافق على تطبيع دبلوماسي كامل لعلاقاته مع الاحتلال الإسرائيلي، موضحا في الوقت ذاته أن بلاده تعترف بسيادة المغرب على إقليم الصحراء المتنازع عليه مع جبهة البوليساريو منذ عقود.

وثمّن العاهل المغربي الاعتراف الأمريكي بسيادته على الصحراء، وذلك خلال اتصال هاتفي مع الرئيس ترامب، وقال إنه يتعهد “باستئناف الاتصالات الرسمية الثنائية والعلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل في أقرب الآجال”، كما ورد في بيان للوكالة المغربية للأنباء.


وبإعلان ترامب، يكون المغرب رابع دولة عربية تطبع علاقتها مع الاحتلال الإسرائيلي في غضون الأربعة أشهر الماضية، بعد خطوة مماثلة من الإمارات والبحرين والسودان.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *