كيف جذب سوق السياحة الحلال في تركيا مسلمي بريطانيا؟

كيف جذب سوق السياحة الحلال في تركيا مسلمي بريطانيا؟

البوصلة – نما سوق السياحة الحلال بشكل كبير جدا خلال العقد الماضي، وقد توسعت به تركيا على نحو خاص.

في مقال نشرته مجلة “جيوغرافيكال” البريطانية، قالت الكاتبة كايتي برتون إن تركيا تقدم العديد من المنتجعات والفنادق الحلال التي تم تغيير الكثير منها من أماكن تركز على السياح الروس أو الأوروبيين، إلى سوق السياحة الحلال، وذلك بسبب إمكاناته التجارية المربحة.

تلبي هذه الفنادق احتياجات المسلمين من خلال عدد من التغييرات المعمارية، مثل فصل مرافق السباحة لمناطق مخصصة للذكور فقط وأخرى للإناث فقط، وعدم السماح بالكحول، وتقديم الوجبات واللحوم الحلال، وتخصيص العديد من المساجد والمصليات.

وفقًا لمؤشر السفر الإسلامي العالمي 2021 (GMTI)، الذي أصدرته شركة (Mastercard) ومنظمة الأبحاث (Crescent Rating)، ارتفع عدد المسافرين المسلمين الدوليين من 108 ملايين في عام 2013 إلى 160 مليونًا في عام 2019.

وفي بريطانيا، إلى جانب أوروبا الغربية وأمريكا الشمالية، يدخل الجيل الثاني والثالث من المسلمين سوق العمل بأعداد أكبر مما ينتج عنه زيادة في الدخل المتاح. تتطلع العديد من الدول – سواء أكانت إسلامية أم لا – إلى جذب هؤلاء المسافرين.

نمو سوق السياحة الحلال

في السابق، كان سفر مسلمي بريطانيا والمسلمين المغتربين مقتصرا على السعودية للعمرة والحج والعودة إلى موطنهم لزيارة العائلة والأصدقاء. أي رحلات سفر أخرى كانت لتكون مضيعة للوقت والأموال.

ولكن هذا الجيل الجديد الأصغر سنًا قد لا يرغب بالضرورة في العودة إلى بلده طوال الوقت. إنهم أكثر انفتاحا على العالم، ويريدون رؤيته دون المسّ بقيمهم الدينية.

نقلت الكاتبة أن الحادي عشر من سبتمبر كان نقطة تحول سوق السياحة الحلال في ترميا وشرق آسيا، لأن المسلمين باتوا يحاولون تجنب أوروبا وأمريكا كوجهات سياحية.

كيف جذب سوق السياحة الحلال في تركيا مسلمي بريطانيا؟
كيف جذب سوق السياحة الحلال في تركيا مسلمي بريطانيا؟ (أنطاليا/ وكالة الأناضول)

تبنى سوق السياحة الحلال أساليب مختلفة لجذب المسلمين. في تركيا، أثبتت المنتجعات السهلة والمرحبة للمسلمين أنها تحظى بشعبية كبيرة. بالنسبة للمسلمين الأوروبيين، فإن العثور على وجهة يتم فيها التسامح مع الملابس الإسلامية وقبولها لا يزال نقطة جذب مهمة لبعض الناس.

ولكن الطعام، أكثر من أي شيء آخر، هو ما يوحد المسافرين المسلمين. في حين أن هناك اختلافات كبيرة في التفضيلات والفجوات بين الأجيال عندما يتعلق الأمر بالكحول، والفصل بين الجنسين والصلاة، يرغب معظم المسافرين المسلمين في معرفة أنه يمكنهم الوصول إلى الطعام الحلال.

قد يساعد ازدهار سوق السياحة الحلال في تركيا على تبني بلدان أخرى لهذا النهج، بما في ذلك أوروبا، حيث يريد المسلمون استكشاف العالم دون التخلي عن قيمهم وتعاليمهم.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: