كيف “يختطف” كورونا خلايا البشر؟ باحثون يكشفون “السر القاتل”

كيف “يختطف” كورونا خلايا البشر؟ باحثون يكشفون “السر القاتل”

كورونا تحت المجهر

نجح علماء صينيون وأميركيون في فهم طريقة مهاجمة فيروس “كورونا” المستجد الخلايا البشرية و”اختطافها”، مما قد يسهم في إيجاد طريقة للتصدي له.

واستخدم باحثون في جامعة ويستليك الصينية في هانغتشو وجامعة تكساس الأميركية، مجهرا إلكترونيا شديد الدقة، بوسعه التقاط صور لأصغر الجزيئات الحيوية، لفهم كيف يهاجم “كورونا” الخلايا.

ولإحداث ضرر في جسم الإنسان، فإن الفيروس قادر على مهاجمة الخلايا بهدف إنتاج نسخ من نفسه وتكوين خلايا جديدة تدمر الخلايا البشرية، وفق الدراسة التي سلطت عليها الضوء شبكة “فوكس نيوز” الإخبارية.

ووجد الباحثون الصينيون والأميركيون أن الفيروس الجديد “كوفيد 19” له نمط يشبه إلى حد ما فيروس “سارس”، الذي تفشى بين عامي 2002 و2003، باستثناء بعض الاختلافات في الأحماض الأمينية.

ويقول الخبراء إن فهم تركيبة الفيروس وطريقة انتشاره ودخوله جسم العائل، يساعد على تطوير لقاح مضاد له.

وكان مسؤولون صينيون ذكروا في وقت سابق أن لقاح “كورونا” قد يكون جاهزا لبدء اختباره سريريا خلال شهر أبريل المقبل.

ويعتقد أن كورونا بدأ في التفشي داخل سوق للمأكولات البحرية في مدينة ووهان الصينية في ديسمبر الماضي، وانتشر بعد ذلك في أرجاء الصين وأكثر من 100 دولة حول العالم.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: