لأول مرة منذ 2014.. النفط يتجه صوب 83 دولارا

لأول مرة منذ 2014.. النفط يتجه صوب 83 دولارا

واصلت أسعار النفط صعودها، الثلاثاء، متجهة صوب 83 دولارا لمزيج برنت و80 دولارا لخام غرب تكساس الأمريكي، وهي ذروة 7 سنوات، بعدما تمسك تحالف “أوبك+” بقيود الإنتاج رغم شح الإمدادات في الأسواق العالمية.

وبحلول الساعة 15:37 (ت.غ)، صعدت عقود خام برنت القياسي، تسليم ديسمبر/كانون الأول، 1.61 دولارا أو بنسبة 1.98 بالمئة، لتتداول عند 82.87 دولارا للبرميل.

وقفزت عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي، تسليم نوفمبر/تشرين الثاني، 1.66 دولارا أو بنسبة 2.14 بالمئة، إلى 79.28 دولارا للبرميل.

والخامان القياسيان عند أعلى مستوى لهما منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول 2014.

ومساء الإثنين، قرر تحالف “أوبك+”، الذي يضم منتجي منظمة الدول المصدرة للبترول “أوبك” بقيادة السعودية وآخرين من خارجها بقيادة روسيا، تثبيت خططه للإنتاج دون تعديل.

وأبقى التحالف على قراره في الاجتماع السابق بزيادة شهرية تصاعدية بواقع 400 ألف برميل في اليوم حتى نهاية نوفمبر/تشرين الثاني القادم.

وخالف قرار التحالف توقعات العديد من المحلين بأن يضخ المزيد من الخام في الأسواق العالمية، لتلبية المتزايد وإبطاء الأسعار المرتفعة.

ويبلغ حجم خفض الإنتاج حتى نهاية نوفمبر المقبل، 4.6 ملايين برميل يوميا مقارنة مع 9.7 ملايين برميل يوميا في بداية تطبيق اتفاق خفض الإنتاج مطلع مايو/أيار 2020.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: