لقاء يجمع وزير خارجية قطر وابن زايد لأول مرة منذ المصالحة

لقاء يجمع وزير خارجية قطر وابن زايد لأول مرة منذ المصالحة

محمد بن زايد

استقبل ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، اليوم الأربعاء، وزير خارجية قطر محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، في خطوة هي الأولى منذ المصالحة الخليجية.

وبحث ابن زايد مع وزير خارجية قطر، خلال اللقاء الذي أجري في قصر الشاطئ، “العلاقات الأخوية وسبل تعزيزها بما يخدم مصالح البلدين”، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية “وام”.

وسبق هذا اللقاء استقبال أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، وفدا إماراتيا، برئاسة مستشار الأمن الوطني بالإمارات، الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان، في 26 آب/ أغسطس الماضي.


وقالت “وكالة الأنباء الإماراتية”، إن “الجانبين بحثا خلال اللقاء العلاقات الثنائية وتعزيز التعاون بين البلدين، خاصة في المجالات الاقتصادية والتجارية والمشاريع الاستثمارية الحيوية، التي تخدم عملية البناء والتنمية والتقدم وتحقق المصالح المشتركة للبلدين”.


فيما قال المستشار الدبلوماسي لرئيس الإمارات أنور قرقاش، إن “زيارة طحنون بن زايد إلى الدوحة ولقائه أمير قطر تنطلق من واقع أن المصير واحد والنجاح مشترك”.


وقرّرت السعودية والإمارات ومصر والبحرين باتفاق بينها في كانون الثاني/ يناير الماضي، إنهاء الحصار الذي فرضته في منتصف عام 2017 على قطر، واستعادة العلاقات السياسية والتجارية، وروابط السفر مع الدوحة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: