مسعد أبو فجر يصف السيسي بالجاسوس ويتحدث عن مقابر جماعية بسيناء

واصل الناشط السيناوي مسعد أبو فجر بث فيديوهات تهاجم نظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وتتهمه مع نجله محمود الضابط بالمخابرات العامة، بالفساد واستغلال الأوضاع المضطربة في سيناء لتحقيق مكاسب مالية كبيرة.

وفي أحدث فيديوهاته التي بثها مساء أمس، اتهم أبو فجر السيسي بأنه عميل لإسرائيل، مؤكدا انضمامه إلى دعوة التظاهر التي أطلقها الممثل والمقاول محمد علي، الذي طالب السيسي بإعلان التنحي أو مواجهة مظاهرات غدا الجمعة.

ودعا أبو فجر -الذي كان عضو لجنة كتابة الدستور بعد الانقلاب العسكري في 2013- الشعب المصري إلى الاحتشاد في جميع الشوارع والميادين مساء الجمعة، و”ألا يعودوا لمنازلهم إلا بعد سجن السيسي، ونجله محمود، وزوجته انتصار”.

وأضاف “لا تعودوا إلا والسيسي صفحة وانطوت تماما من تاريخنا؛ فهذا الشخص ليس فاسدا فقط، ومشكلتي معه ليس الفساد، بل القتل وأفعال العصابات، ولأنه جاسوس وعميل”.

الناشط السيناوي والأديب #مسعد_أبوفجر يفضح السيسي وإبنه محمود وإجرامهم في سيناء في فيديو جديد .. شاهد 👇#استناني_ياسيسي #الرحيل_ياسيسي_أو_النزول_للشارع

Posted by ‎أسرار محمد علي – Mohamed Ali Secrets‎ on Wednesday, September 18, 2019

وجدد أبو فجر اتهامه للسيسي ونجله محمود بإدارة شبكة تهريب البضائع والأموال عبر الأنفاق ومعبر رفح إلى قطاع غزة، مما يدر ربحا شهريا يُقدر بنحو 45 مليون دولار، يأخذ السيسي ونجله منها 15 مليونا.

وأشار إلى أن السيسي أباد 14 قرية في سيناء بالقصف الجوي والصاروخي لإجبار أهلها على الرحيل، رغم أنها ليست على الحدود.

كما تحدث عن اعتقال السيسي نساء سيناء، مضيفا “هذه هي المرة الأولى في التاريخ التي تقوم فيها الأنظمة بمثل هذا الأمر، حتى إن الاحتلال الإسرائيلي لم يقم بذلك، لماذا تعتقل النساء؟ هل هذا إذلال للناس؟”.  

مقابر جماعية

وتحدث الناشط السيناوي المقيم بالخارج عن “مقابر جماعية في مناطق متفرقة بسيناء يتم دفن العديد من الأهالي فيها بعد تصفيتهم جسديا”، مؤكدا أنه يمتلك بيانات وأماكن عدد من تلك المقابر الجماعية، بحسب قوله.

وأضاف “السيسي يعمل على محو هوية سيناء المصرية من أجل عيون صديقه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وجاريد كوشنر صهر الرئيس الأميركي”، موضحا أن “السيسي انتهى تماما، خاصة بعد السقوط الوشيك لنتنياهو إثر نتائج الانتخابات الأخيرة في إسرائيل”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *