مكتشف لقاح كورونا: الوضع الصحي سيعود إلى طبيعته بحلول شتاء 2021

البوصلة – قال أحد العلماء الذين يقفون وراء تطوير اللقاح ضد فيروس كورونا، أوغور شاهين، إن اللقاح أثبت فعاليته بنسبة 90 %.

وأضاف شاهين أنه “إذا استمر كل شيء على ما يرام … فقد يكون لدينا شتاء عادي العام المقبل”.

وتحدث أوغور شاهين، الشريك المؤسس لشركة بيونتيك الألمانية لهيئة الإذاعة والتلفزيون البريطانية الأحد قائلاً إن “فصل الشتاء المقبلون عليه سيكون قاسياً” وأن اللقاح “لن يكون له تأثير كبير على أعداد المصابين”، مؤكداً في نفس الوقت أنه “إذا سارت الأمور على النحو العادي سيكون الوضع على ما يرام لأن الخطة الموضوعة تتضمن توفير أكثر من 300 مليون جرعة من اللقاح قبل شهر أبريل- نيسان من العام المقبل، وهذا ما قد يسمح لنا بالفعل بالبدء في إحداث تأثير إيجابي على الوضع الوبائي”.

وأضاف شاهين أن “الأمر الضروري للغاية هو أن نحصل على نسبة تطعيم عالية قبل حلول فصلي الخريف والشتاء العام المقبل … لذلك يجب تحضير جميع مناهج التطعيم والتحصين قبل الخريف المقبل. وأنا واثق من أن هذا سيحدث لأن العديد من شركات إنتاج اللقاحات ستساعدنا على زيادة العرض حتى نتمكّن من ضمان شتاء عادي العام المقبل “.

وأكدت كل من شركة بيونتيك وفايزر اللتان تقومان بتطوير اللقاح الأربعاء أنهما أكملتا صفقة مع المفوضية الأوروبية لشراء ما يصل إلى 300 مليون جرعة من لقاح فيروس كورونا.

وكتب شاهين في بيان “بصفتنا شركة تأسست في قلب أوروبا، نتطلع إلى تزويد ملايين الأشخاص باللقاح بعد موافقة الجهات التنظيمية”.

وفي رده على تعليقات الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترمب حول اللقاح الجديد قال شاهين “إن بيونتيك لم تتلق أي مساعدة من برنامج “الالتفاف السريع Warp Speed” ​​التابع للحكومة الأمريكية، كما يدعي ترمب، مضيفاً “لقد قررنا منذ البداية أن نبقى مستقلين لضمان الحيادية وتوفير اللقاح في كل مكان على الكوكب، لذلك، لم نحصل على دعم مباشر من البرنامج الأمريكي الالتفاف السريع Warp Speed”.

من جهتة آخرى، لم تقبل شركة فايزر الأمريكية بدورها التمويل المباشر لبرنامج الالتفاف السريع Warp Speed ​​للبحث عن اللقاح. وبرنامج “الالتفاف السريع Warp Speed” الأمريكي ليس تمويلا مباشرا للمختبرات وإنما وعدا من الحكومة الأمريكية بشراء لقاح بقيمة 1.95 مليار دولار في إطار هذا البرنامج في حالة تزكية اللقاح من الهيئات الصحية”.

وفي يونيو- حزيران الماضي، حصلت شركة بيونتيك الألمانية على قرض بقيمة 100 مليون يورو من بنك الاستثمار الأوروبي لزيادة القدرة التصنيعية.

وردا على سؤال “بي بي سي” عما إذا كان ينبغي على الناس أن يتوقعوا تلقي “لقاح كوفيد-19 بشكل دوري كل سنة كما هو معمول به بالنسبة للقاح إنفلونزا الموسمية، أوضح شاهين بقولة “نتعامل مع الإنفلونزا كل عام مع سلالة مختلفة أو سلالات مختلفة. ولكن على الرغم من أن كوفيد-19 لديه “بعض الطفرات”، إلا أن الطفرات تختلف كثيرا حتى الآن ولا أتوقع أن يكون للفيروس تحولاً جذرياً. وتابع الخبير الصحي “السبب الوحيد للتحصين المعزز سيظهر مستقبلا، فإذا أدركنا أنه لا توجد حماية بعد عام واحد من التلقيح فقد نكون مضطرين للخضوع للتطعيم كل عام أو كل سنتين أو حتى كل خمس سنوات، بحسب النتائج التي سنراقبها مستقبلا.”

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *