مواجهات ليلية عنيفة بين محتجين لبنانيين وقوى الأمن

شهدت العاصمة اللبنانية بيروت مساء الثلاثاء، مواجهات عنيفة بين متظاهرين محتجين وقوى الأمن الداخلي، على خلفية تحركات احتجاجية نفذت عصرا أمام مصرف لبنان المركزي وتطورت الى قيام المحتجين بتحطيم واجهات المصارف وعدد من المؤسسات المتواجدة في شارع الحمرا المجاور.

وقال مراسل (بترا ) في بيروت إن المواجهات أوقعت نحو عشرين اصابة في صفوف المحتجين والقوى الأمنية، كما أطلقت القوى الأمنية القنابل المسيلة للدموع اضافة الى اطلاق رصاص محدود في الهواء، واوقفت عددا من المتظاهرين.

وكان المحتجون حاولوا دخول باحة المصرف المركزي المجاور لوزارة الداخلية، فصدتهم القوى الأمنية قبل أن ينتقلوا الى شارع الحمرا ويقوموا بتحطيم واجهات المصارف. كما قطعوا الطريق عند تقاطع مصرف لبنان – الصنائع، بالمستوعبات المشتعلة وبالعوائق.

وأعلنت قوى الأمن الداخلي، في بيان عن اعتداء بعض المشاغبين، في محيط مصرف لبنان المركزي، على عناصر قوى الأمن الداخلي، محاولين الدخول الى باحة المصرف.

وتواصلت التحركات الاحتجاجية وأعمال قطع الطرق عند مداخل بيروت، وفي مختلف المناطق اللبنانية،وفي الساحات العامة تخللتها تظاهرة احتجاجية حاشدة نحو منزل الرئيس المكلف بتشكيل الحكومة، حسان دياب في بيروت. واعلنت جمعية مصارف لبنان” ان المصارف ستفتح أبوابها اليوم الأربعاء بشكل طبيعي، نافية أي قرار بالاغلاق نتيجة ما حصل.

ودعا وزير التربية أكرم شهيب مديري المؤسسات التربوية التي تتم فيها التحركات الشعبية إلى تقدير الظروف المحيطة بمؤسساتهم واتخاذ القرار المناسب لجهة الإغلاق اليوم أو الاستمرار في التدريس.

 (بترا)

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *