نتنياهو خائف من هزيمة في غزة ويحذر “الغرب”

نتنياهو خائف من هزيمة في غزة ويحذر “الغرب”

جمع رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الأربعاء، عددا من الصحفيين والدبلوماسيين الغربيين، ليكرر على مسامعهم تبريرات الهجوم الهمجي على قطاع غزة، و”تحذيرهم” من مغبة “هزيمة” الاحتلال أمام المقاومة الفلسطينية.

ووسط تنامي الضغوط الحقوقية حول العالم المناصرة للشعب الفلسطيني، وفشل جيش الاحتلال وأجهزته بتحقيق إنجاز ضد المقاومة في غزة؛ برر نتنياهو اللجوء إلى العنف بحق المدنيين باتهام المقاومة بالإرهاب.

وقال نتنياهو: “نحن نواجه منظمة إرهابية إسلامية لديها قطعة أرض”، في إشارة إلى حركة حماس، مضيفا أنه “إذا اعتقدت حماس أنها تنتصر فهذه هزيمة لنا كلنا وللغرب بأسره”، في إقرار جديد بهزيمة الاحتلال، رغم همجية عدوانه.

وزعم نتنياهو أن “حماس متغلغلة بعمق في المناطق المدنية وتستخدم المدنيين دروعا بشرية”.

لكن نتنياهو، رغم مزاعمه بشأن “ضرورة محاربة الإرهاب”، فإنه لم يستبعد اللجوء إلى تهدئة قريبا، في انهيار لوعوده بـ”سحق” المقاومة.

وزعم أن الاحتلال “لم يسع إلى هذا الصراع، وحماس استغلت قضية الشيخ جراح لتحقيق أهدافها”، دون إشارة إلى الاقتحامات الهمجية المتكررة التي نفذتها قوات الاحتلال للمسجد الأقصى، وتحذيرات المقاومة والمهل التي قدمتها للتوقف.

واعترافا بالعجز أمام المقاومة رغم تواضع قدراتها، قال نتنياهو: “حماس والجهاد الإسلامي أطلقتا نحو 4 آلاف صاروخ على إسرائيل سقط ربعها داخل قطاع غزة.. حماس أنشأت بنية تحتية كاملة تحت الأرض في قطاع غزة”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *