نشرة ” فَاعتبِرُوا ” 122

نشرة ” فَاعتبِرُوا ” 122

بقلم د. عبدالحميد القضاة

الصبرُ سلاحُ الداعيةِ

  • ❖    ‏بعث الله يونس بن متى إلى أهل نينوى من أرض الموصل، فدعاهم إليه، فكذّبوه وتمردوا عليه، فلمّا طال ذلك عليه، خرج من بين أظهرهم قبل أن يأذن الله له،‏ ظانا أنهم لن يهتدوا.
  • ❖     ‏كان يتصور يونس أنّ الله لن يُعاتبه على صنيعه، ‏فركب البحرَ في قارب مع مجموعة من الناس، وفجأة هاجت الأمواج، فقرر الركاب أن يرموا بأحدهم في البحر ليهداء القارب، و‏بعد  ثلاث مرات من القرعة، كان يظهر اسم يونس، ‏فنزل إلى مصيره ‏ في بطن الحوت .
  • وعليه لا بدّ أنّ نوقن بأننا إذا عصينا الله أو خالفناه سنُعاقب،‏ قال تعالى: ‏” من يعمل سوءاً يُجزٓ به “، واللهُ إذا عاقبك على الذنب في الدنيا،‏ فهو يُريد تطهيرك وليس الانتقام منك ..!
  • ❖     أمر الله حوتاً ‏أن يبتلع يونس فلا يكسر له عظماً، ‏ولايأكل منه لحماً، فلم ينفعه حينها شيء ‏كما نفعه الإيمان بالله وعمله الصالح، فاجعل لك مع الله زادا  ينفعُكَ في حوت أحزانك، ‏واعلم حينها أنّ الله عز وجل ‏قد يبتليك ‏ليرفع لك قدراً ويغفر لك ذنباً، ‏فلمّا أدرك يونس أنّه في مكانٍ ‏لا يراه ولا يسمعه أحدٌ، ‏وعلم يقيناً أنّه لا ينفعه إلاّ الاستغاثة بالله وحده، وأنّ لا مفرّ منه إلاّ إليه قال:
  • ❖    “لا إله إلاّ أنتَ سبحانكَ إنّي كنتُ من الظالمين”، ‏كلمات خلّدها الله، تُشعّ بالنور، ‏‏تروي الظمآن، وتُغيث الملهوف، ‏‏اغرسها في قلبك، ففي ضيقك لن ينفعك إلاّ الله، ‏في عُسرك لن يُغنيك إلاّ الله، ‏في أمنياتك لن يعطف عليك ويُحسن ‏‏إليك أحد إلاّ الله،  ‏فلا  تطرق بابَ غيره.
  • فلا تظننّ ‏أن لك ذنباً عظيماً لن يغفره الله، ‏ ‏ألقِ حِملك على الله،‏‏‏‏‏ وتذكر أنّه ‏لن تُمحى أخطاؤك حتى تعترف بها، و‏لن تُغفر لك ذنوبك حتى تتبرأ منها، فالسائرٌ إلى الله بقلبه، ‏أحلامه مُحققة
  • ❖     و‏العجيب أن يونس عليه السلام لمّا رجع من بطن الحوت وكربه، ‏وجد قومه قد آمنوا بالله، فلا تيأس أيها الداعية من هداية أحد مهما كان مُعرضا مذنباً ومعرضا، فالصبرُ مفتاحُ الفرجِ .

                          هل تعلم ؟

  • ❖   ‏‏ يختلفُ لونُ الجلدِ من شخصٍ لآخر تبعاً لكميـة صبغــة الميلانين وتوزيعها في الجلد، وهذا الإختلاف بحد ذاته إعجازٌعلميٌ عظيم، ذكره الله في القرآن حيث يقول: ” وَمِنْ آيَاتهِ خَلْقُ السَّـمَاوَاتِ وَالأرْضِ وَاخْتـِلَـافُ أَلْسِـنـَتِــكُــمْ  َواَلـْوَانـِكُـمْ إِنَّ فِـي ذَلـِكَ لَآيَـــاتٍ لـِلْـعَـالـِمـِيــــنَ”.

                          نصيحة

  • ❖    ‏ المراقبة المستمرة تُضايق الطفلَ وتُثقل عليه، فاترك له شيئا من الحرية، واجتهد في إقناعه بأنّ هذه الحرية ستُسلب منه وسيُحرمها إذا أساء استعمالها .


Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *