نصف مليار دولار حجم الاستثمارات بقطاع التمور

نصف مليار دولار حجم الاستثمارات بقطاع التمور

كشف رئيس جمعية التمور الأردنية المهندس أنور حداد، ان حجم الاستثمارات بقطاع النخيل في الأردن بلغ نصف مليار دولار، وان المساحة المزروعة بالنخيل تصل إلى 35 ألف دونم، فيما وصل عدد الاشجار الى نحو 550 ألف شجرة.

وقال حداد في محاضرة ألقاها عبر تطبيق “زوم” مساء أمس الأحد، بالجمعية الأردنية للبحث العلمي والريادة والإبداع بعنوان “التمور: منتج وطني استراتيجي”، إن مزارع النخيل في الأردن توفر نحو 8 آلاف فرصة عمل،35 بالمئة منها من النساء.

وتوقع حداد ان ترتفع حصة الانتاج الاردني من التمور في السوق العالمية خلال السنوات المقبلة، بسبب دخول المساحات المزروعة حديثا بالإنتاج واستمرار زخم التوسع بزراعته وانتاجه، ما يسهم في الحد من الاختناقات التسويقية في الخضار والفواكه الاخرى، بالإضافة الى ارتفاع العوائد من انتاجه على المتر المكعب من المياه بعدة اضعاف، مقارنة مع باقي المزروعات الاخرى.

واضاف ان هذا القطاع يتمتع بالقدرة على استخدام التقنيات والميكنة الحديثة بالإنتاج وعمليات ما بعد الحصاد، مشيرا الى وجود عدد من المزارع الحاصلة على شهادة الممارسات الزراعية الحسنة والايزو وغيرها من شهادات الجودة العالمية، بسبب التطوير والتحديث المستمر من قبل مزارعي هذا القطاع لتقنيات ما قبل وبعد الحصاد.

وعرض حداد خصائص التمور الاردنية التي شكلت نقلة نوعية في الطلب عليها عالميا، مؤكدا انها تتميز بسهولة هضمها وطعمها وقوامها المرغوب لدى المستهلك، اذ يبدا انتاجها في المملكة بعد ان ينتهي موسم الانتاج في مناطق الخليج العربي، كما ان محتواها من السكريات يقتصر بشكل رئيسي على السكريات الاحادية وليس الثنائية ذات التأثير السلبي على مستويات السكر بالدم.

واشار حداد الى ان ثمار المدجول الاردني تحتوي على مستويات عالية من البوتاسيوم والفسفور والفيتامينات والمغنيسيوم والمنغنيز وغيرها.

وبين دور جمعية التمور الاردنية منذ تأسيسها عام 2005، في الوصول بقطاع التمور الاردني الى ان يكون قطاعا منظما ومستداما وذات انتاجية عالية الجودة والقيمة، وان يكون له حصة هامة في السوق العالمية من خلال تمثيل القطاع لدى الجهات ذات العلاقة والعمل على استدامة القطاع ورفع جودة المنتج النهائي من التمور الاردنية والترويج لها.

واشتملت الندوة، التي ادارها رئيس الجمعية الاردنية للبحث العلمي والريادة والابداع الدكتور رضا الخوالدة، على العديد من المداخلات والاسئلة التي تركزت على اهمية تشجيع ودعم قطاع التمور في الاردن.

 (بترا)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *