هبة شعبية جديدة نصرة للأقصى وغزة (تحديث مستمر)

هبة شعبية جديدة نصرة للأقصى وغزة (تحديث مستمر)

بدعوة من الحركة الإسلامية والحركات الشعبية والشبابية

احتشدت جموع الأردنيين عقب صلاة الجمعة، في عدة مدن ومحاظفات تعبيرا عن الغضب والاستنكار الشعبي لجرائم الاحتلال بحق أبناء الشعب الفلسطيني في القدس، وقطاع غزة وغيرها.

وانطلقت عقب صلاة الجمعة مسيرة شعبية ضخمة في منطقة وسط البلد في العاصمة عمّان، حيث ردد المشاركون هتافات غاضبة، طالبوا بإجراءات فعلية وليس إجراءات تخديرية.

الفعاليات الشعبية الجماهيرية الحاشدة جاءت بدعوة من الحركة الإسلامية والحراكات الشعبية والشبابية، نصرة للشعب الفلسطيني والمقاومة التي تواجها عدوانا متغطرسا، وتأكيدا على ضرورة تفعيل الدور الشعبي لنصرة المرابطين والمقاومين.

وشدد المشاركون في الوقفات مطالبتهم بضرورة طرد سفير الاحتلال من عمان واستدعاء السفير الأردني من دولة الاحتلال، وإلغاء كافة الاتفاقيات معه بما فيه معاهدتي وادي عربة والغاز.

وناشدوا الشعوب العربية والإسلامية للتحرك العاجل ونصرة الشعب الفلسطيني والمقاومة، للوقوف بوجه آلة الاحتلال التي تدنس واحدا من أقدس البقاع بالنسبة للمسلمين وهو أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين.

كما طالبوا بتفعيل الوصاية الأردنية الحقيقية، وحماية المقدسات، أمام ما تتعرض له بشكل مستمر من انتهاكات من قبل قطعان المستوطنين وشرطة الاحتلال، منددين بالصمت العربي الحاصل تجاه جرائم الاحتلال.

وقغة الحركة الاسلامية في منطقة حبل المنارة امام مسجد سليمان حرب

وقفة اهل الكرك امام المسجد العمري

وقفة إربد

الوقفة التضامنية والمسيرة الشعبية أمام مسجد هيثم الأدلبي في ناعور

نظمها التجمع العجرمي وجمعية نشامى ونشميات ناعور والحركة الإسلامية في مرج الحمام وناعور، بحضور النائب أسامة العجارمة والدكتور د.محمد العرمان العجارمة.

النواصرة: أهل القدس وغزة أفشلوا المؤامرة

من جانبه أكد نائب نقيب المعلمين الدكتور ناصر النواصرة في كلمة له اليوم خلال الوقفة التي أقامتها الحركة الإسلامية في منطقة كفر خل ‏في جرش على موقف الأردنيين عبر فعالياتهم في مختلف مناطق المملكة انتصاراً للقدس والمسجد الأقصى ولأهل غزة ولكل ‏فلسطين ومقاومتهم الباسلة ضد العدوان الصهيوني المجرم، ودفاعهم عن فلسطين والأردن والامة في وجه المشروع الصهيوني.‏

وأضاف النواصرة ” أهل القدس أفشلوا وحدهم مخططات المستوطنين ، وأفشلوا مخططات ترحيل شيخ الشيخ جراح، وأهل غزة ‏الذين أطلقوا الصواريخ ضد الصهاينة وباتت كل بقعة يتواجد فيها الصهاينة من بقاع فلسطين هدفاً للمجاهدين، هؤلاء جميعاً يدافعون ‏عن فلسطين والأردن بالدرجة الأولى، فلا عزاء للمتخاذلين ولا للمطبعين ولا لمن حاصر المقاومة وحاصر قطاع غزة، وأهل فلسطين ‏قادرون على تحرير فلسطين لو رفع عنهم الحصار وتوقف التنسيق الأمني من السلطة الفلسطينية ومن الانظمة العربية مع الاحتلال، ‏فالمعادلة انقلبت اليوم والشعوب اليوم تقول كلمتها في وجه الاحتلال، وعليها اليوم أن تقف وقفة رجل واحد دعماً لجهاد الشعب ‏الفلسطيني”.‏

وطالب النواصرة بإلغاء اتفاقية وادي عربة واتفاقية الغاز المسروق وطرد سفير الكيان الصهيوني من الأردن وإغلاق السفارة ‏واستدعاء السفير الأردني ووقف كافة أشكال التطبيع مع الاحتلال الصهيوني، ودعم صمود الشعب الفلسطيني ومقاومته للاحتلال.‏

مسيرة المزار الجنوبي

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *