هيئة الاعتماد تقر رفع وتثبيت الطاقة الاستيعابية لبعض التخصصات الجامعية

أقر مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها، الموافقة على الاعتماد الخاص للتخصصي ماجستير الفقه الشافعي والفقه المالكي في جامعة العلوم الاسلامية العالمية، والأنظمة السيبرانية المادية لبرنامج الماجستير في جامعة الطفيلة التقنية.

كما وافق المجلس في جلسته التي ترأسها اليوم الأربعاء رئيس الهيئة الدكتور ظافر الصرايرة، على استمرارية الاعتماد الخاص لتخصصات ماجستير إدارة الموارد البشرية، وبكالوريوس نظم المعلومات الإدارية في جامعة عمان العربية، وبكالوريوس نظم المعلومات الحاسوبية، وعلم البيانات والذكاء الاصطناعي في جامعة الطفيلة التقنية، وبكالوريوس الحقوق في جامعة الزرقاء، وماجستير الملكية الفكرية وإدارة الابتكار في الزرقاء، وبكالوريوس إدارة الموارد البشرية في جامعة عمان العربية.

وقرر المجلس رفع الطاقة الاستيعابية الخاصة لتخصصات بكالوريوس الصيدلة في جامعة الزرقاء، وبكالوريوس اللغة الانجليزية الترجمة في جامعة الإسراء، وبكالوريوس اللغة العربية وآدابها وبكالوريوس الصيدلة في جامعة جدارا، وبكالوريوس التمريض في جامعة العلوم التطبيقية، ودبلوم متوسط المحاسبة في كلية حطين، ودبلوم متوسط إدارة الأعمال في كلية حطين، ودبلوم متوسط الصيدلة في كلية حطين، وبكالوريوس الأعمال والتجارة الإلكترونية وبكالوريوس الحقوق في جامعة البترا، وبكالوريوس القانون وبكالوريوس الصيدلة في جامعة الشرق الأوسط، فيما وافق المجلس على فتح باب قبول طلبة جدد في تخصصي ماجستير نظم المعلومات الادارية في جامعة عمان العربية، وماجستير الملكية الفكرية وإدارة الابتكار في جامعة الزرقاء.

ووافق المجلس على تثبيت الطاقة الاستيعابية الخاصة لتخصص بكالوريوس العلوم الطبية المخبرية في جامعة جدارا، والاعتماد الخاص الأولي لتخصص بكالوريوس حوسبة الأجهزة الذكية في جامعة الطفيلة التقنية، واستمرارية الاعتماد الخاص الأولي لتخصص بكالوريوس الأمن السيبراني في جامعة إربد الأهلية، والاعتماد الخاص وتثبيت الطاقة الاستيعابية الخاصة لتخصصي دبلوم متوسط الأمن السيبراني في كلية الملكة نور الفنية للطيران المدني، ودبلوم متوسط التصميم الجرافيكي في كلية غرناطة بإربد.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *