واشنطن تنفي اتخاذ قرار بسحب قواتها من أفغانستان بحلول مايو

نفت الولايات المتحدة، الأحد، اتخاذ أي قرار بشأن وضع قواتها من أفغانستان قبل الموعد النهائي الذي تم التفاوض عليه للانسحاب في الأول من مايو/ أيار المقبل.

وقالت متحدثة باسم وزارة الخارجية، في رسالة بالبريد الإلكتروني للأناضول، شريطة عدم الكشف عن هويتها كونها غير مخولة لمناقشة الأمر علنًا، إن “كل الخيارات لا تزال مطروحة على الطاولة”.

وجاءت تصريحات المتحدثة تعليقا على تسريب رسالة من وزير الخارجية أنتوني بلينكين إلى الرئيس الأفغاني، محمد أشرف غني، نشرت فحواها قناة “طلوع نيوز” الأفغانية عبر حسابها بموقع تويتر.

ولم تؤكد المتحدثة باسم وزارة الخارجية صحة الرسالة، قائلة إن “بلادها لا تعلق على المراسلات المزعومة مع القادة الأجانب”.
وقال بلينكن في رسالته المسربة إننا “ندرس سحب قواتنا الكامل من أفغانستان بحلول الأول من مايو، وننظر أيضا في خيارات أخرى”، مضيفا أن بلاده لم تستبعد أي خيار فيما يتعلق بأفغانستان.

وبوساطة قطرية انطلقت في 12 سبتمبر/ أيلول الماضي، مفاوضات سلام تاريخية في الدوحة؛ بين الحكومة الأفغانية وحركة “طالبان” بدعم من الولايات المتحدة؛ لإنهاء 42 عاما من النزاع المسلح.

وقبلها أدت قطر دور الوسيط في مفاوضات واشنطن و”طالبان”، التي أسفرت عن توقيع اتفاق تاريخي أواخر فبراير/شباط 2020، لانسحاب أمريكي تدريجي من أفغانستان وتبادل الأسرى.

(الأناضول)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *