واشنطن ستخفّض قوّاتها في العراق خلال الأشهر المقبلة

أعلنت الحكومتان الأميركية والعراقية ليل الخميس في بيان مشترك عقب انطلاق حوارهما الاستراتيجي، ان الولايات المتحدة ستواصل خلال الأشهر المقبلة تقليص وجودها العسكري في العراق.

وقالت حكومتا البلدين في البيان، إنّه وفي ضوء التقدم الكبير المُحرز نحو القضاء على تهديد عصابة داعش الارهابية، ستواصل الولايات المتحدة في الأشهر المقبلة خفض عدد قواتها في العراق.

وفيما يتعلق بقضايا الاقتصاد والطاقة، ناقشت الولايات المتحدة توفير مستشارين اقتصاديين للعمل مباشرة مع حكومة العراق للمساعدة بتعزيز الدعم الدولي لجهود الإصلاح في العراق، كما ناقشت الحكومتان إمكانية المشاريع الاستثمارية التي تشمل الشركات الأميركية ذات المستوى العالمي في قطاع الطاقة والقطاعات الأخرى .

من جهة أخرى أكد وكيل وزارة الخارجية الأميركية للشؤون السياسية، رئيس الوفد الأميركي للمفاوضات ديفيد هيل، دعم مناقشات حوار استراتيجي وفقا لاتفاقية الإطار الاستراتيجي لعام 2008 لعلاقة الصداقة والتعاون بين الولايات المتحدة والعراق.

وشددت الولايات المتحدة في نهاية البيان، على أنها لا تسعى ولا تطلب قواعد دائمة أو وجودا عسكريًا دائما في العراق، كما تم الاتفاق عليه سابقا في اتفاقية القوات المسلحة لعام 2008، التي تنص على التعاون الأمني على أساس الاتفاق المتبادل بين الدولتين.

(بترا)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *