وزير الأوقاف: صلاة الجمعة المقبلة في المساجد ولكن

قال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور محمد الخلايلة، إن صلاة الجمعة القادمة ستقام في المساجد ما لم يستجد شيء جديد، مؤكدا أن قرار الإغلاق الذي جاء بتوصية من اللجنة الوطنية لمكافحة الأوبئة ووزارة الصحة لمدة 14 يوما، ينتهي قبل يوم الجمعة المقبلة.

وأكد الخلايلة، عبر اثير حسنى اف ام، أنه لا قرار بهدم مسجد الزاغة في مستشفى البشير، منوها إلى أنه لم تتم أي مخاطبات بين وزارتي الأوقاف والصحة بهذا الشأن.

ونوه إلى إن المساجد التي تبنى في شركات خاصة أو أراضي تابعة لمستشفيات حكومية لا تضع الوزارة يدها عليها.

وأضاف، أن الوزارة يقتصر دورها في تلك المساجد على ارسال امام وخطيب، مشددا على عدم إمكانية اقتطاع ارض من مستشفى البشير وضمها لوزارة الأوقاف.

ولفت الى ان قضية فتح المسجد في مستشفى البشير لازالت فكرة، مشيرا إلى أن الوزارة تحافظ على البناء القديم خلال اعمار اي مسجد؛ وذلك حرصا على المحافظة باقامة الصلاة.

وأكد الخلايلة، أن كتاب استفسار المدعي العام عن مسجد الزاغة لم يصله واطلع عليه عبر وسائل الإعلام.

وعن التصريحات الصحفية حول اغلاق المساجد، قال “الواحد صار يخاف من أي تصريح، يوقفوا على كلمة”.

وعن الدكتور أحمد الدبش، أكد أن الدكتور موجود في المسجد منذ سنوات، منوها الى انه ليس لديه أي تكليف رسمي في المسجد، وحينما قام بالدعوة للصلاة اجتهد مدير الأوقاف بإصدار الكتاب، مشيرا إلى أنه طلب من الدبش مراجعته قبل نشره على وسائل الاعلام.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *