وسيم يوسف ينتقد التحريض على الصين

في موقف لم يستغربه كثير من المتابعين، شن “وسيم يوسف” إمام مسجد “الشيخ زايد” في العاصمة الإماراتية “أبو ظبي”، هجوماً على ما سماه “التحريض” ضد الصين، على خلفية انتهاكاتها الواسعة ضد أقلية الأيغور المسلمة، ملمحاً إلى مسؤولية من وصفهم بـ”المتطرّفين” في إشارة إلى مسلمي الصين، بمهاجمة المدنيين هناك.

ونشر “يوسف” في حسابه بموقع “تويتر” تغريدة قال فيها : “طار بعض المشايخ بالفيديوهات واليوتيوب لتحريض المسلمين على الصين. بغض النظر عن رأيك.. لكن السؤال : هل رأيت أحدهم أنكر على المتطرفين ما فعلوه بالشعب الصيني ؟! لا تنظر بعين واحدة”.

وأردف في التغريدة نفسها: “تأمل ماذا فعل المتطرفون بالناس في الصين.. فلماذا لم نجد إنكار أفعالهم، من الذين يحرضون على الصين الآن؟”.
وأرفق “وسيم يوسف” تغريدته بمقطع فيديو يحوي مشاهد توحي بأنها هجمات “للمتطرفين” على المدنيين في الصين.

و”الداعية وسيم يوسف” إمام مسجد الشيخ زايد في الإمارات وله مواقف عدة يعتبرها الكثيرون مثيرة للجدل.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *