100 مستوطن برفقة “غليك” يجددون اقتحام باحات الأقصى

100 مستوطن برفقة “غليك” يجددون اقتحام باحات الأقصى

اقتحم مستوطنون متطرفون يتقدمهم المتطرف “يهودا غليك” صباح الخميس، المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة، بحراسة أمنية مشددة.

وبحسب دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة، فإن 100 مستوطن بينهم المتطرف “غليك” اقتحموا المسجد الأقصى خلال الفترة الصباحية، وتجولوا في باحاته بحماية مشددة من شرطة الاحتلال، ومن ثم خرجوا من باب السلسلة.

وأوضحت أن ٨ عناصر من مخابرات الاحتلال اقتحموا المصليات المسقوفة في الأقصى، لافتة إلى أن المستوطنين أدوا طقوسًا تلمودية في المنطقة الشرقية.

وخلال الاقتحام، شرعت إحدى المستوطنات بقراءة التوراة في ساحات المسجد الأقصى، دون مراعاة لحرمة المكان المقدس.

وشهدت مصليات وأروقة الأقصى تواجدًا للمصلين من أهل القدس والداخل الفلسطيني المحتل، رغم قيود الاحتلال المشددة، والمفروضة على دخولهم للمسجد.

وتوجه صباح اليوم، أهالي مدينة طمرة إلى المسجد الأقصى في رحلة روحانية مقدسية تستمر لمدة 3 أيام في رحابه، وذلك ضمن مشروع “قوافل الأقصى”.

ويتعرض المسجد الأقصى يوميًا لسلسلة اقتحامات وانتهاكات من المستوطنين، بحيث يتخللها استفزازات للمصلين الفلسطينيين وعمليات اعتقال وإبعاد عن المسجد.

يذكر أن الاقتحامات تتم على فترتين صباحية، وبعد صلاة الظهر عبر باب المغاربة، الذي تسيطر سلطات الاحتلال على مفاتيحه، منذ احتلال مدينة القدس عام 1967.

صفا

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: