193 مستوطنًا يقتحمون الأقصى وسط قيود مشددة

اقتحم مستوطنون متطرفون بأعداد كبيرة صباح يوم الأحد، المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة، بحراسة أمنية مشددة.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة بأن 193 مستوطنًا بينهم المتطرف “يهودا غليك” اقتحموا باحات الأقصى، ونظموا جولات استفزازية في باحاته، وتلقوا شروحات عن “الهيكل” المزعوم.

وأوضحت أن 10 عناصر من شرطة الاحتلال اقتحموا ساحات الأقصى.

وخلال الاقتحامات، أدى المتطرف “غليك” برفقة مستوطنين شعائر وصلوات تلمودية علنية داخل الأقصى، بحماية من شرطة الاحتلال

وكانت شرطة الاحتلال فتحت صباحًا باب المغاربة، ونشرت عناصرها ووحداتها الخاصة في باحات الأقصى وعند بواباته، وأمنت الحماية الكاملة للمقتحمين اليهود.

ورغم إجراءات الاحتلال المشددة، إلا أن ساحات الأقصى ومصلياته شهدت منذ الصباح الباكر تواجدًا لأهل القدس والداخل الفلسطيني المحتلتين.

ويشهد المسجد الأقصى يوميًا (عدا الجمعة والسبت) اقتحامات وانتهاكات من المستوطنين وشرطة الاحتلال، وعلى فترتين صباحية ومسائية.

ومنذ احتلال مدينة القدس عام 1967، تسيطر سلطات الاحتلال على مفاتيح باب المغاربة، ومن خلاله تنفذ الاقتحامات اليومية للمستوطنين وقوات الاحتلال.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *