40 دينارا ارتفاع سعر طن حديد التسليح في الأردن

40 دينارا ارتفاع سعر طن حديد التسليح في الأردن

سجلت أسعار الحديد ارتفاعا ملموسا بلغ نسبة 6.5%، حيث ارتفع سعر الطن من 610 دنانير الى 650 دينارا وفق ممثل قطاع الانشاءات في غرفة صناعة عمان علاء ابو صوفة.

وأرجع ابو صوفة ذلك الى أن ارتفاع أجور الشحن والمواد الاولية في الدول المصنعة والمنتجة والتي ساهم برفع سعر الطن نحو 40 دينارا ليبلغ 650 دينارا بدلا من 610 دينارا للسعر القديم.

ولفت ابو صوفة الى ان أجور الشحن البحري ارتفعت بنحو 35 دولارا للطن الواحد.

وأرجع ذلك الى أزمة جائحة كورونا وتبعاتها على الاقتصاد العالمي والتي ساهمت في ارتفاع أجور الشحن وهو ما تسبب في إرباك المستوردين والتجار وانعكس على الاسعار على مختلف المستوردات عالميا.

وأشار ابو صوفة إلى ان قطاع الانشاءات تأثر سلبا في الازمة الاقتصادية العالمية التي تسببت بها جائحة كورونا وبخاصة فيما يتعلق بالشحن من الدول المصدرة.

وأشار إلى ان قطاع الانشاءات وخلال أزمة كورونا وما رافقها من اغلاقات توقف الطلب على الحديد بشكل كامل مقارنة بالعام 2019 والذي شهد ارتفاعا بنسبة 85 %.

ونبه ابو صوفة الى ارتفاع الطلب على الحديد خلال العام 2021 بنسبة بلغت 75% وهو ما ساهم في نشاط الحركة التجارية في قطاع الانشاءات.

وبين ان عدد المنشآت الصناعية العاملة في القطاع 2632 منشأة يعمل بها نحو 15256 عاملا وعاملة.

بدوره أكد رئيس جمعية مستثمري الإسكان كمال العواملة، أن اسعار الشقق السكنية ستشهد ارتفاعا ما بين 2000- 3500 للشقة الواحدة.

وأرجع العواملة ارتفاع اسعار الشقق حاليا وخلال الفترة المقبلة الى ارتفاع الطلب وارتفاع مدخلات الانتاج من مواد بناء وانشاءات بسبب ارتفاع اجور الشحن عالميا الى حدود مرتفعة يجبر المستثمر على عكسها على الاسعار.

كما عزا ذلك الى ارتفاع رسوم افراز التجزئة للشقق والعمارات السكنية الذي يطبق على منطقة وسط وشمال عمان بنحو ( 2500 -3500 ) والتي ستنعكس على المستثمرين واسعار الشقق بشكل عام ويتكبدها المواطن في نهاية المطاف.

وأوضح أن سوق العقار وخاصة الشقق تشهد نشاطا جيدا حاليا، بعد شهور طويلة من التباطؤ بسبب الجائحة، عازيا ارتفاع الطلب الى الحركة التجارية التي خلفها خلال وجود المغتربين الراغبين في الحصول على شقق لهم في الأردن ارتفاع مرة ونصف مقارنة بالعام الماضي.

ووفق التقرير الشهري الصادر عن دائرة الاراضي والمساحة، بلغ عدد الشقق المبيعة خلال الشهور السبعة للعام 2021 لمساحات اقل من 120م2 نحو 7.1 الف شقة مقارنة مع 5.6 الف شقة لنفس الفترة من العام 2019، فيما بلغ الشقق المبيعة لمساحات بين 120 الى 150م2 نحو 6.7 الف شقة مقارنة مع 5.7 الف شقة لنفس الفترة من العام 2019، فيما بلغت مبيعات الشقق لمساحات اكبر من 150 م2 نحو 7.6 الف شقة مقارنة مع 5.2 الف شقة لنفس الفترة من عام 2019. وبلغ حجم التداول في سوق العقار في المملكة خلال السبعة أشهر الأولى من العام الحالي 2.602 مليار دينار بارتفاع نسبته 6% مقارنة بنفس الفترة من عام 2019.

الراي

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: