56 % من الأردنيين يعتقد أن خطر “داعش” ما زال قائما في سوريا

56 % من الأردنيين يعتقد أن خطر “داعش” ما زال قائما في سوريا

أظهرت نتائج استطلاع للرأي العام في الأردن أجراه مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية اليوم الأحد، بعنوان “الأوضاع في سورية ومستقبل الحل”، أن الأخبار المتعلقة بالانفتاح الأردني على سوريا سياسيا واقتصاديا كانت مثار اهتمامهم.


وهدف الاستطلاع إلى التعرف على رأي الأردنيين حول المشهد السوري عموما، والعلاقات الأردنية السورية، ومستقبل اللاجئين السوريين بالمملكة، والأوضاع الراهنة.

وأظهرت النتائج أن 81 بالمئة من الأردنيين يؤيدون فتح الحدود البرية، والرضا عن سياسة الانفتاح بنسبة 74 بالمئة، وعودة الدور الأردني القيادي في المنطقة بنسبة 68 بالمئة.

وافاد حوالي 52 بالمئة بأن الاستقرار السياسي والأمني في سورية اليوم أفضل مما كان عليه مقارنة مع السنوات الثلاث الماضية.


وترى غالبية الأردنيين أن تداعيات الأزمة السورية انعكست سلبا على الوضع الاقتصادي الأردني بنسبة 78 بالمئة.
وبينت النتائج أن غالبية الأردنيين يعتقدون أن التدخلات الخارجية أثرت سلبيا على الأوضاع في سوريا.


كما اظهرت النتائج أن 53 بالمئة يرون عودة قريبة للاجئين بحدود سنة إلى سنتين، ويرى 71 بالمئة من الأردنيين عودة اللاجئين في حال تحسنت الأوضاع الأمنية والاقتصادية.
ويعتقد 56 بالمئة من الأردنيين أن خطر “داعش” ما زال قائما في سورية.


ويعتقد 88 بالمئة من الأردنيين أن المملكة ستستفيد من إعادة إعمار سورية، و77 بالمئة منهم يعتقدون أنها ستكون اقتصادية وتجارية “استيراد وتصدير، سياحة، عمل”.


يذكر أن المركز نفذ الدراسة بالتزامن مع فتح الحدود البرية “معبر جابر” أمام حركة الشحن والمسافرين، والحديث عن نقل الغاز المصري إلى لبنان عن طريق الأردن وسورية.

بترا

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: