أبو قديس: إعلانات تروج لتقديم خدمات طلابية تمثل خرقا لمنظومة التعليم العالي

قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور محمد أبو قديس، إن انتشار وترويج الإعلانات المتعلقة بقيام بعض المكاتب، أو المراكز، أو الأشخاص بتقديم خدمات للطلبة مثل: حل الواجبات، حل أسئلة الامتحانات التي تعقد إلكترونياً (عن بعد)، وإعداد الرسائل الجامعية لدرجتي الماجستير والدكتوراة، وبحوث الترقية والنشر تمثل خرقاً لمنظومة التعليم العالي، وتضارباً للمصالح.

ووجهت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي رؤساء الجامعات الحكومية والخاصة وأعضاء هيئة التدريس بضرورة التعاون مع الوزارة في حملتها التي أطلقتها لملاحقة انتشار وترويج الإعلانات المتعلقة بقيام بعض المكاتب، أو المراكز، أو الأشخاص بتقديم خدمات للطلبة.

وبين أبو قديس، اليوم الأحد، في تصريح لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، أن الوزارة تعكف حالياً وبشكل مكثف على ملاحقة بعض النشاطات والأعمال التي تضر بالعملية التعليمية في مؤسسات التعليم العالي وبسمعة قطاع التعليم العالي الأردني.

ونظراً لكون الجامعات الأردنية تعتبر شريكا أساسيا مع الوزارة في مواجهة هذه الأعمال والحد من انتشارها، دعا أبو قديس الجامعات إلى التعاون مع الوزارة والتأكيد على أعضاء هيئة التدريس بعدم المشاركة في تقديم هذه الخدمات للطلبة، وتطبيق أنظمة الجامعات وتعليماتها ذات العلاقة، والتي تحظر على أعضاء هيئة التدريس الانخراط في مثل هذه الأعمال.

كما أكد ضرورة الإعلان لأعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلبة في الجامعات بإبلاغ الوزارة من خلال جامعاتهم عن أية جهات تقوم بالإعلان والترويج لمثل هذه النشاطات، وتزويد الوزارة بأي روابط أو صور عن هذه الإعلانات حتى تتمكن الوزارة من متابعتها وتحويلها إلى الجهات المختصة لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بخصوصها.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *