“أرجيلة الأطفال”.. ما حقيقة اللعبة الجديدة؟

“أرجيلة الأطفال”.. ما حقيقة اللعبة الجديدة؟

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة يدعي ناشروها أنها لعبة للأطفال على شكل “أرجيلة” بلاستيكية تباع في الأسواق. إلا أن الصورة المتداولة ليست للعبة حقيقية بل هي مجرد تصميم إلكتروني نشر على سبيل الفكاهة.

تبدو في الصورة لعبة بلاستيكية ملونة على شكل “أرجيلة” وتظهر على علبتها صور أطفال وكتابات باللغة الإنجليزية تشير إلى أنها مخصصة للأطفال الذين يفوق عمرهم الثلاث سنوات.

حظيت الصورة بآلاف المشاركات على موقع فيسبوك وأثارت مئات التعليقات الرافضة بشدة لهذه اللعبة لما تشكله من خطرٍ على عادات الأطفال.

فهل هذه اللعبة حقيقية؟

بمجرد التفتيش عن اسم اللعبة “My first hookah” في محرك البحث “غوغل”، يظهر عدد من المقالات المنشورة في مواقع متخصصة في التدقيق بصحة الأخبار، تفند حقيقتها. 

وأشارت هذه المواقع أن هذه “الأرجيلة” هي مجرد تصميم نشره على سبيل الفكاهة مصمم يدعى آدم باديلا. 

وبالفعل يرشد التفتيش في حساباته الرسمية على موقعي فيسبوك وتويتر إلى التصميم نفسه منشوراً في 15 كانون الأول/ديسمبر 2021. وقد عمد المصمم إلى وضع علامة مائية باسمه على المنتج.

ويزخر الحساب بتصاميم ساخرة معدلة رقمياً، وقد سبق للمصمم أن أثار الجدل عام 2017 عندما نشر تصميماً ساخراً لسيجارة إلكترونية مخصصة للأطفال.

ا ف ب

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: