أرمينيا تستخدم الفوسفور الأبيض في قصف المدنيين بأذربيجان

قالت وزارة الدفاع الأذربيجانية، السبت، إن الجيش الأرميني استخدم قذائف تحوي الفوسفور الأبيض، في قصف المناطق السكنية المدنية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي للمتحدث باسم مركز المعلومات العسكرية في مدينة بردة الأذربيجانية، إيلنور كاسانوف، حول الأسلحة والذخيرة التي يستخدمها الجيش الأرميني في اعتداءاته على المدنيين منذ 27 سبتمبر/ أيلول الماضي.

وأفاد كاسانوف أن الجيش الأرميني يواصل استهداف كل من مناطق أغديم، وأغداش، وأغجة بدي، وبيليغان، وجبرائيل، وغورانبوي، ونافتالان، وفضولي، وترتر، وشكمير، وزرداب، ويولاخ، وكنجة، ومينغجيفير.

وأوضح كاسانوف أن الجيش الأرميني استخدم قذيفتين من طراز “دي 4” تحتوي فوسفور أبيض، في ترتر، وفضولي.

ومنذ 27 سبتمبر/ أيلول الماضي، تتواصل اشتباكات على خط الجبهة بين البلدين، إثر إطلاق الجيش الأرميني النار بكثافة على مواقع سكنية في قرى أذربيجانية، ما أوقع خسائر بين المدنيين، وألحق دمارا كبيرا بالبنية التحتية المدنية، بحسب وزارة الدفاع الأذربيجانية.

وردا على الاعتداءات، نفذ الجيش الأذربيجاني هجوما مضادا، تمكن خلاله من تحرير مناطق عديدة من الاحتلال الأرميني، بحسب ما أعلنته باكو.

وتحتل أرمينيا منذ عام 1992، نحو 20 بالمئة من الأراضي الأذربيجانية، التي تضم إقليم “قره باغ” و5 محافظات أخرى غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي “آغدام” و”فضولي”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *