أسواق النفط تترقب “المخزونات الأمريكية”.. والدولار يتراجع

تترقب أسواق النفط صدور بيانات المخزونات الأمريكية، المقرر إعلانها في وقت لاحق الأربعاء، بعدما سجلت أسعار الخام أعلى مستوى لها في 13 شهرا خلال تعاملات الثلاثاء.

وأظهرت بيانات من معهد البترول الأمريكي، الثلاثاء، أن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة سجلت هبوطا غير متوقع الأسبوع الماضي.

وهبطت مخزونات الخام 3.5 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في الخامس من شباط/فبراير إلى حوالي 474.1 مليون برميل بينما كان محللون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا زيادة قدرها 985 ألف برميل.

وارتفعت مخزونات البنزين 4.8 مليون برميل متجاوزة توقعات المحللين التي كانت تشير إلى زيادة قدرها 1.8 مليون برميل.

وتراجعت مخزونات نواتج التقطير، التي تشمل الديزل وزيت التدفئة، بمقدار 487 ألف برميل مقارنة مع توقعات لهبوط قدره 790 ألف برميل.

وقال معهد البترول إن واردات الولايات المتحدة من النفط الخام الأسبوع الماضي زادت بمقدار 102 ألف برميل يوميا.

واستقرت أسعار النفط خلال التعاملات الصباحية لجلسة الأربعاء، حيث سجلت العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم نيسان/أبريل عند 61.07 دولار للبرميل، كما سجلت عقود خام نايمكس الأمريكي تسليم آذار/مارس مسجلة 58.31 دولار للبرميل.

وفي أسواق العملات، بلغ الدولار أدنى مستوى في أسبوعين، خلال تعاملات الأربعاء إذ انحسر الطلب على الأصول الآمنة، فيما يتطلع المستثمرون إلى تعاف متوقع من جائحة كوفيد-19 هذا العام مدفوع بتحفيز مالي ونقدي كبير.

وقال مايكل مكارثي كبير الإستراتيجيين لدى سي.إم.سي ماركتس في سيدني في إشارة إلى ضعف الدولار “الآفاق الاقتصادية للعام، وفقا لإجماع السوق، تبدو إيجابية، وفقا لرويترز.

“المعنويات والمراكز هما المحركان الرئيسيان للسوق في الوقت الحاضر”.

ونزل الدولار الذي عادة ما يُنظر إليه كملاذ آمن مقابل العملات المناظرة الرئيسية إذ تلقى الإقبال على المخاطرة الدعم من تفاؤل حيال دعم مالي ونقدي وأرباح قوية للشركات واللقاحات المضادة لفيروس كورونا.

ونزل مؤشر الدولار إلى المستوى المنخفض 90.378 اليوم للمرة الأولى هذا الشهر وبلغ في أحدث تداولات 90.398 وبصدد تكبد خسائر للجلسة الثالثة.

واستقر الدولار تقريبا عند 104.58 ين بعد أن نزل إلى المستوى المنخفض البالغ 104.5 للمرة الأولى هذا الشهر في الجلسة السابقة.

وارتفع اليورو إلى 1.2126 دولار معززا مكاسبه لليوم الثالث.

وعاود الجنيه الإسترليني بلوغ أعلى مستوى في ثلاثة أعوام عند 1.3827 دولار قبل أن يتداول مرتفعا 0.1 بالمئة عند 1.3818 دولار.

(وكالات)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *